سيـــاســة

مكرم تبحث مع خارجية اليونان دعم التعاون بين المهاجرين

ولاء البرى: التقت اليوم السفيرة نبيلة مكرم، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين فى الخارج، السفير تيرينس كويك، نائب وزير الخارجية اليونانى.    وأعربت الوزيرة عن سعادتها بلقاء السفير، مشيدة بالعلاقات الوطيدة التي تربط البلدين تاريخيا، ومعبرة عن تقديرها للتعاون بين البلدين في مجال مكافحة ا

شارك الخبر مع أصدقائك

ولاء البرى:

التقت اليوم السفيرة نبيلة مكرم، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين فى الخارج، السفير تيرينس كويك، نائب وزير الخارجية اليونانى.
 
 وأعربت الوزيرة عن سعادتها بلقاء السفير، مشيدة بالعلاقات الوطيدة التي تربط البلدين تاريخيا، ومعبرة عن تقديرها للتعاون بين البلدين في مجال مكافحة الهجرة غير الشرعية، وسبل دعم العلاقات بين البلدين في مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك.

  وأشارت مكرم إلى دور الوزارة في رعاية شئون المصريين في الخارج وحل مشكلاتهم في أحداث كثيرة منها احتجاز مصريين بالسجون السودانية، وبعض المشكلات بالأردن واللملكة العربية السعودية وغيرها، مما ساهم في عودة الثقة بين المصريين بالخارج والوطن الأم، بالإضافة لدور الوزارة في الاستفادة من العقول المهاجرة وكان آخرها المؤتمر الوطني الأول لعلماء وخبراء  مصر بالخارج والذي عقد بالغردقة الأسبوع الماضي.

وتابعت مكرم أن الوزارة قامت بعقد دورات لأبناء الجيل الثاني والثالث من المصريين بالخارج،  بالتعاون مع أكاديمية ناصر لشرح  تحديات الأمن القومي، وعمل زيارة ميدانية لقوات الصاعقة وبانوراما أكتوبر والكلية الحربية.

وأكدت بدورها أهمية التنسيق مع ممثلي الدول الأوروبية المستقبلة للمهاجرين لتوفير احتياجاتهم من العمالة الماهرة، وشرح الأبعاد القانونية والثقافية للبلد المضيف.

من ناحيته أشار السفير تيرينس كويك، إلى قوة العلاقات المصرية اليونانية، موضحا أن الجاليتين المصرية واليونانية يحترمان القانون،ويمكنهما الانسجام في المجتمع بسهولة، وأثنى كذلك على احترام المصريين باليونان للقانون اليوناني، والتحامهم مع الشعب اليوناني.

وأضاف كويك أن هناك أزمات تواجه البلدين، موضحا أن مشكلات اليونان تختلف عن مصر   لوجود أجيال حتى الجيل السابع والثامن ما يؤثر على الثقافة اليونانية نفسها، من حيث اللغة والعادات، بالإضافة للدعم المقدم من الاتحاد الأوروبي.

 وأكد السفير استمرار التعاون بين مصر واليونان واصفا إياه بالممتاز في مجال مكافحة الإرهاب والهجرة غير الشرعية.

وأردف السفير أن الدستور اليوناني ينص على إنشاء لجنة عليا لشئون اليونانيين بالخارج موضحا أنه تم عرض الأمر على البرلمان اليوناني لتكوينها، إضافة لثلاث فرق مساعدة للجنة، تضم علماء، وأطباء، ومهندسين، وفنانين وجامعيين، ومحبي اليونان، والكنيسة اليونانية،   وغيرهم، معتبرا إياهم أفضل سفراء لليونان.

وتابع كوين أن اللجنة يمولها رجال الأعمال الوطنيين، مؤكدا إمكانية دعم اليونانيين بالخارج لبلدهم في ذلك.

واتفق الجانبان خلال اللقاء على التنسيق لعمل مؤتمر ثقافى مشترك خلال الفترة المقبلة يقوم علي التعريف بحضارة وتاريخ البلدين، ووضع سبل للاستفادة من ذلك في الترويج للسياحة في مصر واليونان.

شارك الخبر مع أصدقائك