سيـــاســة

مقترح برلماني لزيادة دعم البطاقات التموينية من 50 إلى 100 جنيه

ورفع تكافل وكرامة إلى 600 جنيه.

شارك الخبر مع أصدقائك

تقدم النائب عمرو الجوهري عضو لجنة الشئون الاقتصادية في البرلمان، باقتراح إلى الدكتور على عبد العال، رئيس المجلس بشأن زيادة الدعم المقدم للبطاقات التموينية من 50 إلى 100 جنيه، وزيادة دعم مساعدات التضامن الاجتماعي تكافل وكرامة من 450 إلى 600 جنيه للأسرة.

وطالب الجوهري، بضرورة استدعاء كل من وزير التضامن ووزير المالية ووزير التموين لمناقشة هذا الاقتراح والوقوف على كيفية تطبيقة.

وأكد الجوهري، في تصريحاته لـ “المال”، أن مقترحه يهدف بالأساس إلى مساعدة المواطن محدود الدخل على أعباء الحياة اليومية.

وكشف أن المقترح عبارة عن زيادة دعم البطاقات التموينية، وأن دعم السلع التموينية في موازنة الدولة المقدرة بـ 35.9 مليار جنيه، والتي تقدم لـ 36.2 مليون مواطن، ويقدر هذا الدعم لكل مواطن بـ 50 جنيهًا، بحيث يتم زيادة الدعم لفردين من كل بطاقة من 50 إلى 100 جنيه شهريًا.

وأوضح أن ذلك سيتكلف زيادة في الدعم على الموازنة بقيمة 18 مليار جنيه، إلى جانب إضافة المواليد الجدد المقدرين بـ 7 ملايين مواطن 50 جنيهاً شهريًا، والمقدرة بـ 4.2 مليار جنيه.

صورة المقترح المقدم من النائب عمرو الجوهري

وأشار الجوهري إلى أن الموازنة ستتحمل بعد هذه الإضافة من الدعم 22.2 مليار جنيه.

وأشار إلى زيادة دعم مساعدات تكافل وكرامة من 450 جنيهاً إلى 600 جنيه.

ولفت إلى أن مقدار دعم مساعدات تكافل وكرامة في الموازنة 18.5 مليار جنيه، والمستفيد منه 3.8 مليون أسرة بحد أقصي 450 جنيه للأسرة المكونة من 4 أفراد وهدف المقترح زيادتها لـ 600 جنيه، مما يعود بالنفع على هذه الأسر، وذلك سيكلف الدولة 5 مليارات جنيه.

الجوهري يكشف سبل تطبيق زيادة الدعم المقدم للبطاقات التموينية

وتحدث الجوهري كيفية توفير هذه المبالغ في الموازنة العامة للدولة ليتم تفعيل هذا المقترح على أرض الواقع.

ولفت إلى أن فرق سعر الدولار المقرر في الموازنة في السابق مقارنة بالعام الحالي، إضافة إلى انخفاض سعر برميل البترول من 76 دولار بالموازنة إلى 63 دولار بالوقت الحالي، إضافة إلى انخفاض سعر القمح عالميًا إلى 225 دولار بدلًا من 250 دولار في الموازنة، هي طرق تنفيذ المقترح.

وأوضح كيفية توفير هذه المبالغ في الموازنة العامة وفقًا لما حدث من تغيرات، وتم رفع دعم المواد البترولية مع بداية الموازنة، والذي قدر بـ 25.9 مليار جنية، إضافة إلى ماتم من رفع الكهرباء خلال الفترة السابقة مع بداية الموازنة أيضا والمقدرة بـ 4 مليارات جنيه.

ونوه إلي أن فرق سعر الدولار من الموازنة 17.43 جنيه إلى 16.20 في الوقت الحالي سيكون له تأثير مباشر على تكلفه الدعم، وانخفاض برميل البترول من 67 إلى 63 دولارًا.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »