لايف

“مفترق طرق الثقافات” فى ساقية الصاوى

على راشد: يقيم المركز القومي للترجمة بالتعاون مع ساقية الصاوي في السادسة من مساء غد الثلاثاء ندوة وحفل توقيع لكتاب "مفترق طرق الثقافات"، وذلك بقاعة النهر بساقية الصاوي، وتقام الندوة بحضور مترجم الكتاب الدكتور محيي الدين عبد الغني، والدكتور أحمد…

شارك الخبر مع أصدقائك

على راشد:

يقيم المركز القومي للترجمة بالتعاون مع ساقية الصاوي في السادسة من مساء غد الثلاثاء ندوة وحفل توقيع لكتاب “مفترق طرق الثقافات”، وذلك بقاعة النهر بساقية الصاوي، وتقام الندوة بحضور مترجم الكتاب الدكتور محيي الدين عبد الغني، والدكتور أحمد زايد أستاذ علم الاجتماع وعميد كلية الآداب الأسبق.

 

 وقد صدرت مؤخرًا عن المركز القومي للترجمة النسخة العربية  لكتاب “مفترق طرق الثقافات” من تأليف توماس هيلاند اريكسن، وترجمة  الدكتور محيي الدين عبد الغني.

ويحاول الكتاب أن يوصل رسالة مغزاها تفهم كل مجتمع لغيره من المجتمعات من هويات ثقافية مختلفة ، دون ان يفرض هويته على أحد ، مع اهمية تقبل الآخر تبعا لمبادئ وقيم  تختلف من مكان لآخر وإلا سيكون أمامنا بديل أكثر قسوة وهو العزلة أو العنف.

 يذكر أن المؤلف توماس هيلاند أريكسن، هو أستاذ ورئيس قسم الأنثربولوجي في معهد العلوم الاجتماعية والأنثربولوجي فى جامعة أوسلو النرويجية، وله العديد  من البحوث الاجتماعية الميدانية، من أهم كتبه ،”سؤال عن التطورات الاجتماعية في المجتمعات البشرية”  و “المجتمعات متعددة الطوائف والأعراق” و “العولمة ما لها وما عليها”.

أما المترجم الدكتور محيي الدين بسيوني عبد الغني، فهو حاصل على دكتوراه في العلوم، ويعمل مستشارًا علميا لمجموعة علوم النرويجية الى جانب عمله في الترجمة من النرويجية الى العربية، نشر أول رواية تترجم من النرويجية الى العربية مباشرة ، كما أن له العديد من الكتب والمقالات المترجمة .

شارك الخبر مع أصدقائك