اقتصاد وأسواق

مفاوضات شراكة بين «الصندوق السيادى» و«التجارة الداخلية»

تتضمن التمويل وإتاحة أصول وتوقيع بروتوكول مشترك خلال أيام

شارك الخبر مع أصدقائك

يتفاوض الصندوق السيادى مع جهاز تنمية التجارة الداخلية للمشاركة فى المشاريع الاستثمارية التى تطرحها وزارة التموين، وذلك عن طريق إتاحة جزء من تمويل مشروع المستودعات الاستراتيجية، إلى جانب توفير أصول تصلح للأغراض التجارية.

وأعلن الدكتور إبراهيم عشماوى، مساعد أول وزير التموين والتجارة الداخلية، رئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية، أنه بصدد توقيع بروتوكول مع الصندوق السيادى خلال الفترة المقبلة.

وقال فى تصريحات خاصة لـ«المال» على هامش معرض «بيزنكس 2020» للتوكيلات التجارية، إن الصندوق يتحدث فى أكثر من نشاط، مثل تمويل جزء من مشروع المستودعات الاستراتيجية، ودعم الأنشطة اللوجيستية عن طريق التمويل، أو إتاحة أصول تصلح للأغراض التجارية، والمشاركة فى إنشاء السلاسل التجارية، والمراكز التجارية، ومناطق لوجيستية، ومساحات تخزينية.

اقرأ أيضا  تموين شمال سيناء: توزيع 23 بقالاً في رفح والشيخ زويد على أحياء العريش

وكان عشماوى قد أعلن قبل أيام عن طرح مشروع إنشاء وإدارة المستودعات الاستراتيجية فى 7 محافظات باستثمارات 30 مليار جنيه، وتقدمت 7 من كبرى الشركات العالمية والإقليمية للتنفيذ.

ويستهدف مشروع المستودعات الاستراتيجية توفير احتياطى آمن من السلع الغذائية الأساسية وغيرها، وتخزين وتدبير احتياجات الاستهلاك الحالى والمستقبلى للبلاد.

والتقت الأسبوع الماضى، د. هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية ورئيس مجلس إدارة صندوق مصر السيادى، بعدد من كبار الكتاب والصحفيين بشأن الحديث عن أهداف الصندوق والملامح الرئيسية لقانون إنشائه، وذلك بحضور أيمن سليمان، مديره التنفيذى.

اقرأ أيضا  شينخوا تعرض فيديو يوثق انتشال 100 مليون صيني من الفقر خلال 8 سنوات

وقالت إن الصندوق يعمل حالياً على عدة مشاريع فى مجموعة من القطاعات المختلفة، خاصة التى تحظى بالأولوية الآن فى ظل تداعيات فيروس كورونا المستجد كى تشمل المخازن الاستراتيجية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »