استثمار

مفاوضات بين جهاز المشروعات الصغيرة والوكالة الفرنسية للحصول على 50 مليون يورو إضافية

تخصص  الوكالة الفرنسية للتنمية عالمياً 50% من استثماراتها لصالح تمكين المرأة وإدخالها لسوق العمل.

شارك الخبر مع أصدقائك

يجري جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة مناقشات حالياً مع الوكالة الفرنسية للتنمية للحصول على تمويل  إضافي بقيمة 50مليون يورو ضمن برنامج دعم ريادة الأعمال النسائية الذي شهد توفير تسهيلات ائتمانية بقيمة 50 مليون  لصالح الجهاز والتي صاحبها تقديم دعم فني بقيمة مليون يورو، وفق ما صرح به مصدر لدى الجهاز.

وقال أندرو عماد ، مسئول مشروعات لدى الوكالة الفرنسية للتنمية ،  إن التعاون مع جهاز تنمية المشروعات بدأ في عام ٢٠١٤ لتشجيع المشروعات الصغيرة والمتوسطة  من خلال تقديم قرض بقيمة ٨٠ مليون يورو ، مضيفاً أن هذا التمويل صاحبه توفير منحة من الانحاد الاوروبي بقيمة ١٥ مليون ، و قد تم تنفيذ المشروع  والانتهاء منه.

اقرأ أيضا  الإحصاء: 23.6% ارتفاعا في قيمة التبادل التجاري بين مصر وكوريا الجنوبية خلال 10 أشهر من 2021

برنامج دعم ريادة الأعمال النسائية

أضاف في تصريحات للصحفيين على هامش الجولة التي نظمتها الوكالة الفرنسية للتنمية في عدد من مشروعاتها التي تمول تنفيذها في محافظة الفيوم الأسبوع الماضي ، أن الوكالة كانت قد وقعت مع الجهاز برنامجاً آخر لدعم ريادة الأعمال النسائية يتضمن تقديم تسهيلات ائتمانية للجهاز بقيمة 50 مليون يورو

وتابع أنه تم صرف  ٣٧ مليون يورو من قيمة هذا التمويل البالغ 50 مليون يورو  منذ بداية العام الماضي حتى الآن  .

اقرأ أيضا  شعراوى : توفير أكثر من 27 ألف فرصة عمل من خلال تنفيذ 3429 مشروعًا بتكلفة حوالى 537 مليون جنيه

ونوه إلى أن البرنامج كان قد صاحبه منحة بقيمة  مليون يورو للدعم الفني للجهاز نظرا لاهتمام الوكالة بالمشروعات الصغيرة والمتوسطة وخاصة التي تديرها أو تملكها السيدات المصريات.

الوكالة تخصص  عالمياً 50%  من استثماراتها لصالح تمكين المرأة

وأشار إلى أن الوكالة تخصص  عالمياً 50% من استثماراتها لصالح تمكين المرأة وإدخالها لسوق العمل ،لافتاً إلى أنه بالرغم من أن مدة البرنامج كانت 12سنة لكن تم صرف 80% من قيمة التمويل حتى الآن.

ويمول الجهاز هذا البرنامج بشرط أن يكون  أي مشروع سيحصل على التسهيلات الائتمانية مملوك أو مدار من المرأة 

وأشار إلى أنه منذ بداية ٢٠٢٠ حتي الآن حصل ٧٠٣٩ مشروع علي تمويل من  خلال البرنامج في جميع محافظات مصر ، وفِي جميع القطاعات الخدمية والصناعية والحرفية واليدوية وتم توفير فرص عمل ١٧٦٢٠ فرصة عمل جديدة

اقرأ أيضا  على رأسها المجال الاقتصادي.. وزيرة التعاون الدولي تبحث مع السفير التونسي تطوير العلاقات بين البلدين

وتابع أن جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة يساعد المشروعات في وضع دراسة الجدوي لعمل المشروع والمساعدة في عمل السجلات التجارية . 

وشهدت الجولة الصحفية التي نظمتها الوكالة زيارة مشروعين تجاريين بالفيوم حصلا علي تمويلات من جهاز تنمية المشروعات الصغيرة ضمن هذا البرنامج الممول من الوكالة الفرنسية  الأول يعمل في مجال بيع مستحضرات التجميل والآخر في مجال بيع الملابس.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »