ثقافة وفنون

مغنية كندية مع السيمفوني بقيادة سعد باشا في الأوبرا

ولاء البرييقدم اوركسترا القاهرة السيمفونى إطلالة مبتكرة بالتعاون مع سفارة كندا بالقاهرة، ويشهدها جمهور الأوبرا خلال الحفل المقام بقيادة المايسترو محمد سعد باشا، ومشاركة المغنية جوليا ميشيلز، وذلك فى الثامنة مساء السبت 28 أكتوبر على المسرح الكبير.ويعزف مجموعة من أعمال موسيقى الجاز القديمة التى أع

شارك الخبر مع أصدقائك

ولاء البري

يقدم اوركسترا القاهرة السيمفونى إطلالة مبتكرة بالتعاون مع سفارة كندا بالقاهرة، ويشهدها جمهور الأوبرا خلال الحفل المقام بقيادة المايسترو محمد سعد باشا، ومشاركة المغنية جوليا ميشيلز، وذلك فى الثامنة مساء السبت 28 أكتوبر على المسرح الكبير.

ويعزف مجموعة من أعمال موسيقى الجاز القديمة التى أعيد توزيعها بشكل جديد يناسب روح العصر مع الالتزام بالقالب الكلاسيكى لكل من جروشوين، الينجتون، تشيك كوريا، جوبيم، ديسموند، ارمسترونج وآخرين.

يشار إلى أن موسيقى الجاز بدأت فى الظهور خلال منتصف القرن التاسع عشر بمدينة نيو اورلينز الأمريكية التى ضمت آنذاك خليطا من المهاجرين الأسبان والإنجليز والفرنسيين كونوا طبقة السادة، حيث امتلك كل منهم عددا كبيرا من العبيد سخروا في جميع الأعمال، خاصة الزراعة.

وفي هذه الظروف التاريخية والسياسية والاجتماعية التي تزامنت مع نهاية الحرب الأهلية الأمريكية عام 1865، وإلغاء نظام الرق والعبودية 1863، ووجد العبيد الزنوج أنفسهم أحرارا، وبدأت الموسيقى الأوروبية تدريجيا تختلط بالإيقاعات والألحان التي احتفظ بها الزنوج وتوارثوها، وامتزجت بالألحان التي تعلموها في الكنيسة الكاثوليكية والبروتستانية، وبدأ الانتشار الفعلى لهذا النوع من الموسيقى فى كل أنحاء العالم بداية من الستينيات مع نمو صناعة الموسيقى، وانشار أجهزة الراديو والتليفزيون، ولاقت قبولا واسعاً من الجمهور.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »