تأميـــن

مع اقتراب إعصار دوريان.. 80 مليار دولار حجم الخسائر التأمينية للكوارث الطبيعية عالميا فى 2018 (جراف)

تستعد الولايات المتحدة الأمريكية لمواجهة إعصار دوريان بعد أن اجتاح البهاما وسبب فى خسائر فى الأرواح والممتلكات، وقد تكبدت شركات التأمين خسائر تأمينية ضخمة فى 2018 نتيجة لتلك الكوارث الطبيعية.

شارك الخبر مع أصدقائك

اجتاح إعصار دوريان المدمّر جزر البهاما بالمحيط الأطلنطى شمالى كوبا، متجهًا نحو سواحل الولايات المتحدة الأمريكية، وقد أسفر الإعصار حتى الآن عن وفاة عدد من الأشخاص ودمّر آلاف المنازل، وتعمل الإدارة الأمريكية على إجلاء أكثر من مليون مواطن حاليًّا، ونتج عن الإعصار تشريد المئات من الأُسر فى جزر أباكو بالبهاما، وتصل سرعة الرياح إلى حوالى 300 كيلومتر فى الساعة، ويصنف من الفئة الخامسة من الأعاصير، وهو ما يذكّر بحجم الخسائر الاقتصادية التى تسببت فيها الكوارث الطبيعية خلال العام الماضى، وحجم التعويضات الضخم الذى تكبدته شركات التأمين؛ لتغطية مخاطر الكوارث الطبيعية فى 2018.

شركات التأمين تسدد 80 مليار دولار تعويضات نتيجة للكوارث الطبيعية فى 2018

ووفقًا لتقرير شركة “ميونيخ رى” الألمانية لإعادة التأمين عن المخاطر الطبيعية فى 2018، اعتبر عام 2018 رابع أسوأ عام من حيث حجم التعويضات التى سددتها شركات التأمين لتغطية المخاطر الطبيعية، وعند مقارنة ذلك بأعاصير هارفى وإيرفا وماريا كانت المؤشرات فى النصف الأول لعام 2018 تشير إلى أنه سيكون عامًا معتدلًا فى حجم التعويضات التى تسددها شركات التأمين، إلا أن النصف الثانى من العام شهد خسائر بمليارات الدولارات، نتيجة الفيضانات والأعاصير المَدارية فى الولايات المتحدة الأمريكية واليابان، وكذلك حرائق الغابات والزلازل، وبلغ حجم الخسائر الاقتصادية للكوارث الطبيعية فى 2018 حوالى 160 مليار دولار، وبلغ حجم التعويضات التى سددتها شركات التأمين لتغطية تلك المخاطر الطبيعية، 80 مليار دولار فى 2018.

فيضانات فى السودان

أعاصير مايكل وفلورنس وجيبى ومانجوت وترامى.. الأشهَر فى 2018

إعصار مايكل

وألقت أعاصير مايكل وفلورنس، وجيبى ومانجوت وترامى، بظلالها فى 2018، وبلغ حجم الخسائر الناجمة عن الأعاصير المَدارية فى 2018 حوالى 57 مليار دولار، منها 29 مليار دولار تعويضات تكبدها شركات التأمين، وتسببت حرائق الغابات فى ولاية كاليفورنيا بالولايات المتحدة فى خسائر اقتصادية بلغت 24 مليار دولار، وسددت شركات التأمين 18 مليار دولار نتيجة وقوع تلك الحرائق.

وبلغت نسبة تعويضات شركات التأمين لتغطية المخاطر الطبيعية 50% من حجم الخسائر الاقتصادية الكلية الناجمة عن تلك الكوارث، وهى تزيد على متوسط النسبة التى كانت لا تزيد على 28% خلال الأعوام الماضية، وقد تحملت أمريكا الشمالية 68% من حجم التعويضات التى سدّدها قطاع التأمين، يليها آسيا 23%، وأوروبا 8%، وباقى نسب التعويضات بكل من أفريقيا وواستراليا ومنطقة أوقيانوسيا.

الكوارث الطبيعية تؤدى لوفاة 10400 شخص فى 2018

حرائق الغابات فى فلوريدا

وفقَد 10400 شخص حياتهم على مستوى العالم نتيجة وقوع الكوارث الطبيعية خلال عام 2018، وهى مقاربة لعدد الضحايا فى أعوام 2000 و2014 و2016 حيث كان متوسط العدد بكل منها حوالى 10 آلاف شخص، ومثلت الكوارث الجيوفيزيائية كالزلازل 34% من تلك الوفيات، مقارنة بـ49% فى 2017، بينما تسببت العواصف فى 24% من هذه الوفيات مقابل 26% فى عام 1980، وتسببت الفيضانات فى 35% من هذه الوفيات، مقابل 14% فى السابق.

أمواج تسونامي تتسبب فى وفاة 3000 شخص بإندونيسيا العام الماضي

تسونامى فى اندونسيا

وتسببت الزلازل مع أمواج تسونامي في أغسطس وسبتمبر وديسمبر 2018 بإندونيسيا، في مقتل أكثر من 3000 شخص، وثبت أن هذه هي الأحداث التي شهدت أكبر عدد من الوفيات في عام 2018، تليها الفيضانات في الهند واليابان ونيجيريا، وعلى مستوى العالم قُتل 273 شخصًا في حرائق الغابات خلال العام، وهذا ثاني أعلى رقم في السلسلة الزمنية منذ عام 1980 ولم يتفوّق عليه سوى الحرائق واسعة النطاق في إندونيسيا عام 1997، والتي أودت بحياة 375 شخصًا، فيما تتصدر قائمة الحرائق بعام 2018 حرائق في اليونان، والتى تسببت فى 100 حالة وفاة وحرائق الولايات المتحدة وتسببت فى وفاة 108 أشخاص.

ترامب يستعد لمواجهة إعصار دوريان.. والعلماء يحذرون من التغير المناخي

ترامب ينتقد المركزي: ارتكب أخطاء فادحة وبطيء جدا في خفض الفائدة
الرئيس الأمريكى دونالد ترمب

ويتوقع أن يتسبب إعصار دوريان فى حدوث موجات يتراوح اجتماعها بين أربعة وخمسة أمتار بجزيرة البهاما الكبرى، وصرحت ستيفانى جريشام، المتحدثة باسم البيت الأبيض، بأنه يجري إطلاع الرئيس دونالد ترامب على الوضع على مدار الساعة حول إعصار دوريان، فيما تترقب ولايات جنوبية، ولا سيما فلوريدا، مواجهة الإعصار.

ويحذر العلماء من أن ظاهرة التغير المناخي يجعل الأعاصير أشد حدة، حيث يزيد ارتفاع حرارة الأرض درجة حرارة سطح المحيطات، فيؤدى ذلك إلى زيادة قوة العواصف، الأمر الذي يمكن أن يؤدي إلى هطول أكبر للأمطار ورياح أشد، عند وصولها إلى اليابسة.

زلزال فى اليابان

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »