ثقافة وفنون

معهد ثربانتس ينظم ثلاث فاعليات ثقافية في الأدب والتاريخ خلال أسبوع

ثربانتس يقدم احتفالية للذكرى المئوية الأولى للكاتب الأسباني جالدوس، ويحاضر بالندوة الدكتور صبري التهامي أستاذ الأدب الأسباني بجامعة الأزهر

شارك الخبر مع أصدقائك

ينظم معهد «ثربانتس» بالقاهرةــ المركز الثقافي الأسبانيــ ثلاث فاعليات ثقافية فى مجالات الأدب والتاريخ خلال هذا الأسبوع، وستكون الفاعلية الأولى محاضرة حول ترجمة كتب التاريخ الموريسكي إلى العربية، و الفاعلية الثانية ستعقد بالمتحف المصري بعنوان «ثلاثة عشر عامًا من التنقيب في الموقع الأثري المذهل لمعبد ملايين السنين لتحتمس الثالث». أما ثالث الفاعليات فستكون الاحتفال بالذكرى المئوية للكاتب الأسباني الكبير بنيتو بيريث جالدوس.

محاضرة ترجمة التاريخ الموريسكي من اللغة الأسبانية إلى العربية

يقام بمقر معهد ثربانتس بالقاهرة يوم 7 ديسمبر الساعة 12.30 ظهرًا محاضرة حول ترجمة كتب التاريخ الموريسكي إلى اللغة العربية. وتهدف هذه المحاضرة إلى التعريف بالمجهود الذي بُذل من قِبل المعهد لترجمة تاريخ الأندلس من الأسبانية للعربية باعتباره ميراثًا مشتركًا بين الثقافتين الأسبانية والعربية.

اقرأ أيضا  هاني سلامة ويوسف الشريف يقدمان مسلسلات 15 حلقة للمرة الأولى في رمضان 2021

وجاء ذلك بعد إيجاد نقص في الدراسات الموريسكية؛ والتى كانت تتمثل في غياب وجهة النظر العربية، فلم يشارك المؤرخ العربي في الحوار نظرًا لأن وثائق الفترة الموريسكية محرَّرة بالأسبانية؛ وهي لغة لم يكن يجيدها كثير من الباحثين العرب.

وجاءت الخطوات لسد هذه الفجوة بعرض الأمر على المجلس الأعلى للثقافة والتواصل مع باحثين أسبان، وتم تشكيل فريق عمل استطاع ترجمة ما يزيد على عشرين كتابًا في التاريخ الموريسكي.

وهو ما جعل هناك سهولة فى الوصول إلى المعلومات حول تاريخ الأندلس؛ فبات بمقدور الباحث العربي المشاركة في الملتقيات العلمية، وكتابة الرسائل العلمية الجامعية لباحثين لا يجيدون الإسبانية.

كما نشرت عدة روايات تستخدم المعلومات الواردة في الكتب المترجمة كإطار خارجي.

اقرأ أيضا  سماح أنور : مهرجاني الأول تريند للسينما المستقلة في الشرق الأوسط

إنجازات التنقيب بمعبد ملايين السنين لتحتمس الثالث على مدار 13 عامًا

يقام بالمتحف المصري بالتحرير الساعة الـ12.30 يوم 9 ديسمبر محاضرة بعنوان «ثلاثة عشر عامًا من التنقيب في الموقع الأثري المذهل لمعبد ملايين السنين لتحتمس الثالث»، وستتناول إنجازات التنقيب التي تمّت طوال هذه السنوات، حيث بدأت أعمال التنقيب عام 2008، ويمثل هذا المشروع ثمرة التعاون بين وزارة الآثار المصرية وجامعة أشبيلية وأكاديمية الفنون سانتا ايزابل دى أونجريا بأشبيلية. يقود فريق العمل د. مريام سيكو ألباريث.

واستطاع الفريق الذى يضم نخبة من الخبراء بمختلف التخصصات من أثريين وعلميين وأكاديميين على مدار 13 موسم عمل من إعادة بناء الهيكل الإنشائى الخاص بالمعبد وبعض المقابر الملحقة.

الجدير بالذكر أن تنفيذ الأعمال يتم بفضل مساهمات العديد من الهيئات الخاصة مثل مؤسسة بوتين وجامعات سانتاندير ومؤسسة كاخاسول ومؤسسة جاسيليك التى ترعى وتدعم الأعمال الثقافية.

اقرأ أيضا  بيومي فؤاد يتغلب على حزنه بـ«خلي بالك من زيزي» و«وقفة رجالة»

الاحتفال بمئوية جالدوس في «ثربانتس»

ينظم بمقر «ثربانتس» بالقاهرة يوم 9 ديسمبر الساعة 6.30 ندوة في ذكرى المئوية الأولى للكاتب الأسباني الكبير بنيتو بيريث جالدوس (1843- 1920)، وهى ليست الفاعلية الأولى، هذا العام؛ لتكريم اسم هذا الكاتب الكبير.

ويحاضر بالندوة الدكتور صبري التهامي، أستاذ الأدب الأسباني بجامعة الأزهر، الذي قام بترجمة اثنين من أهم أعمال جالدوس إلى اللغة العربية؛ وهما «فورتوناتا وخاثينتا» و«السيدة برفكتا».  

وسيتحدث د. التهامي عن حياة جالدوس وأهم أعماله وعن الأعمال التي قام بترجمتها ومساهمتها في تقديم جالدوس للقارئ المصري، الأعمال المترجمة تم نشرها في إطار إصدارات المركز القومي للترجمة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »