نقل وملاحة

معهد تدريب الموانئ يناقش تسويق الخدمات بعد جائحة كورونا

ينظم المعهد ورشة يوم الأربعاء بعنوان "ما وراء جائحة كورونا"

شارك الخبر مع أصدقائك

ينظم معهد تدريب الموانئ بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، الأربعاء المقبل 3 يونيو ورشة العمل الثانية ضمن سلسلة ورش العمل التي ينظمها المعهد تحت عنوان “ما وراء جائحة كورونا “.

تناقش الورشة “إدارة وتسويق خدمات الموانئ والنقل البحري بعد جائحة كورونا “وذلك بمشاركة متحدثين من دولة الصين.

وتستهدف الورشة التعرف على آثار COVID-19 على خدمات الشحن الدولي ، والاستراتيجيات المبتكرة لإدارة الخدمات البحرية بالإضافة إلى الحلول المقترحة لتسويق خدمات الموانئ .

كما تستعرض
• نظرة عامة على تأثير COVID-19 على النقل البحري الدولي وصناعة الموانئ.
• الإدارة والخدمات البحرية بعد COVID-19.
• تحليل خصائص سوق نقل الحاويات فيما بعد تفشي COVID-19.
• الحلول المقترحة لتسويق خدمات النقل البحري بعد جائحة كورونا

وقال الدكتور أكرم سليمان عميد معهد تدريب الموانئ إن ورش العمل التى ينظمها المعهد تأتى فى إطار دعم مؤسسات الموانئ والنقل البحري في مصر ومختلف الدول العربية والإفريقية مع استمرار جائحة COVID-19 على المدى الطويل ، وتزايد التوقعات على المستوى الإقليمي والعالمي بالعديد من الآثار الاقتصادية السلبية عقب تجاوز هذه الأزمة.

وأضاف أنه بالرغم من أن صناعة الموانئ والنقل البحري هي خط الدفاع الأول الذي سيتأثر بالجائحه ألا أن المشهد من الممكن ألا يصبح بهذه الحدة في حالة ما إذا تم تضافرت الجهود العالمية مع وضع بعض الاستراتيجيات الاستباقية التى تستهدف تحليل خصائص سوق النقل البحري وتطوير مفاهيم ومنهجيات إدارية مبتكرة لخدمات الموانئ والنقل البحري بعد تفشي المرض.

ولفت إلى أن سلسلة الندوات وورش العمل تعقد أون لاين والحضورمجاني بدون رسوم
وسيعقب هذه الورشة سلسلة من الورش أسبوعيا لمناقشة القضايا الهامة في قطاع النقل البحري والموانئ بمشاركة من خبراء من جميع أنحاء العالم.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »