أسواق عربية

معظم بورصات الخليج تواصل خسائرها الإثنين

الإغلاقات العامة تتزايد في المنطقة ضمن تدابير احتواء فيروس كورونا

شارك الخبر مع أصدقائك

واصلت معظم بورصات الخليج خسائرها يوم الإثنين، وسط تفاقم مخاوف سقوط الاقتصاد العالمي في هوة ركود عميق  جراء تزايد الإغلاقات العامة في المنطقة، وغيرها ضمن تدابير احتواء انتشار فيروس كورونا.

بورصات الخليج تتراجع

وتراجع مؤشر بورصة دبي بنسبة 3.8%، بضغط من هبوط سهم بنك الإمارات دبي الوطني بنسبة 5%، ونزل سهم بنك دبي الإسلامي بنسبة 3.2%.

وأعلنت الإمارات التي تعد مركزًا سياحيًا وتجاريًا مهمًا في المنطقة أنها ستعلق جميع الرحلات الجوية للركاب والطيران العارض مدة أسبوعين من أجل مكافحة فيروس كورونا.

يسري القرار خلال 48 ساعة، مع استثناء رحلات شحن البضائع والإجلاء الطارئ.

وتبع ذلك إعلان طيران الإمارات تعليقًا مؤقتًا لجميع خدمات نقل الركاب لمدة أسبوعين بدءًا من 25 مارس.

وهوى سهم شركة العربية للطيران الوحيدة المدرجة في أسواق الإمارات، العربية للطيران بنسبة 5%، ليصل إجمالي خسائره منذ بداية العام إلى نسبة 43%.

ومن بين بورصات الخليج، نزل مؤشر أبوظبي بنسبة 3.1%، تحت ضغط من هبوط سهم بنك أبوظبي الأول الأكبر في البلاد بنسبة 3.1%.

وهوى مؤشر بورصة السعودية بنسبة 2.9%، بقيادة سهم البنك السعودي الفرنسي الذي نزل بنسبة 8.3%.

وببجانب هذا، هبط  سهم مصرف الراجحي بنسبة 1.1%.

حظر تجوال في السعودية

كانت السعودية قد فرضت حظر تجوال على مستوى البلاد ليصبح ساريًا في اليوم التالي بعد الإعلان عن قفزة بنحو الربع في حالات الإصابة بفيروس كورونا.

وسجلت دول مجلس التعاون الخليجي الست أكثر من 1700 حالة إصابة وأربع وفيات بسبب الفيروس.

والسعودية هي الأكثر تأثرًا حتى الآن، بعدد 511 إصابة مؤكدة، أما في  قطر فقد سجلت 494 حالة إصابة.

وتراجع مؤشر بورصة قطر بنسبة  3.9%، وفي الأسبوع الماضي، أعلنت السلطات القطرية  إجراءات لدعم الاقتصاد.

وشملت هذه الإجراءات توفير 75 مليار ريال (20.5 مليار دولار) على هيئة حوافز مالية مقدمة للقطاع الخاص.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »