اقتصاد وأسواق

معارضة شديدة في البيت الأبيض بعد إلغاء أمريكا رسوما جمركية مع الصين

مسؤولون صينيون يؤكدون أن الجانبين اتفقا على تخفيضات للرسوم الجمركية

شارك الخبر مع أصدقائك

قالت مصار مطلعة إن موافقة الولايات المتحدة والصين على إلغاء رسوم جمركية في إطار المرحلة الأولى من اتفاق تجاري بين البلدين تواجه معارضة شديدة داخل البيت الأبيض ومن مستشارين من الخارج.

وأضافت المصادر لـ”رويترز” أن فكرة إلغاء الرسوم لم تكن جزءا من اتفاق أكتوبر الأصلي بين نائب رئيس الوزراء الصيني ليو خه والرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وفي وقت سابق يوم الخميس، قال مسؤولون صينيون إن الجانبين اتفقا على تخفيضات للرسوم الجمركية، وأكد مسؤول أمريكي ذلك في وقت لاحق.

وقالت المصادر إنه يوجد انقسام داخل إدارة ترامب بشأن ما إذا كان إلغاء الرسوم سيضعف قدرة الولايات المتحدة على الضغط في المفاوضات.

يذكر أن الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة بدأت بعد إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في 22 مارس من عام 2018 عن وجود نية لفرض رسوم جمركية تبلغ 50 مليار دولار أمريكي على السلع الصينية بموجب المادة 301 من قانون التجارة لعام 1974 التي تسرد تاريخ «الممارسات التجارية غير العادلة» وسرقات الملكية الفكرية.

وكرد انتقامي من الحكومة الصينية فقد فُرضت رسوم جمركية على أكثر من 128 منتجا أمريكيا أشهرها فول الصويا.

وأصبحت الرسوم الأمريكية على ما قيمته 34 مليار دولار من البضائع الصينية فعالة في السادس من يوليو، وقامت الصين بفعل المثل على نفس القيمة، هذه الرسوم تمثل ما قيمته 0.1% من إجمالي الناتج المحلي.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »