سيـــاســة

مطالب نيابية بحظر دخول مسافرين من جنوب أفريقيا للحد من انتشار متحور «أوميكرون»

ويطالبون مختلف وسائل الإعلام بإلقاء مزيد من الضوء على الإجراءات الاحترازية لفيروس كورونا ومناشدة المواطنين الالتزام

شارك الخبر مع أصدقائك

دعا نواب برلمانيون حكومة الدكتور مصطفى مدبولي إلى اتخاذ مزيد من الإجراءات الاحترازية بشأن المتحور الجديد لكورونا الذي ظهر في جنوب إفريقيا اسم “أوميكرون”، و إعلان حظر دخول مسافرين من جنوب أفريقيا للحد من انتشار المتحور الجديد. وأكدت منظمة الصحة العالمية، خلال الساعات الأخيرة الماضية، أن السلالة الجديدة من فيروس كورونا المستجدّ، المكتشَفة في جنوب إفريقيا “مُقلقة”، مشيرة إلى أنه خامس متحور منذ ظهور الفيروس.

وأطلقت “الصحة العالمية”، أمس الجمعة، على المتحور الجديد لكورونا الذي ظهر في جنوب إفريقيا، اسم “أوميكرون”.

في تطور جديد لأزمة فيروس كورونا المسبب لمرض “كوفيد- 19″، تشهد جنوب أفريقيا ظهور متحور وصفه العلماء بأنه “أكثر خطورة” مما سبقه، مما سبّب قلقًا عالميًا وتوقعات بارتفاع عدد الإصابات خلال الفترة المقبلة.

من جانبها طالبت النائبة هند رشاد، أمين سر لجنة الثقافة والإعلام بمجلس النواب، مختلف وسائل الإعلام بإلقاء مزيد من الضوء على الإجراءات الاحترازية لفيروس كورونا ومناشدة المواطنين الالتزام بهذه الإجراءات فى ظل المتحور الجديد “أوميكرون”، خاصة أن جميع التقارير تشير إلى أنه سريع الانتشار.

اقرأ أيضا  بعد هجمات الحوثيين.. إسرائيل تعرض مساعدة أمنية على الإمارات

وقالت أمين سر لجنة الثقافة والإعلام بمجلس النواب: “الحكومة اتخذت العديد من الخطوات الجادة والقوية منذ بدء الجائحة للحفاظ على المواطنين ومنع تفشي الفيروس، آخرها إعلان وقف الرحلات من وإلى جوهانسبرج بجنوب إفريقيا، اعتبارًا من اليوم السبت، في ضوء قرار اللجنة العليا لإدارة أزمة فيروس كورونا بإيقاف الطيران المباشر من وإلى جنوب أفريقيا، وذلك على خلفية ما أعلنته منظمة الصحة العالمية عصر اليوم، بشأن المتحور الجديد للفيروس، والذي أطلق عليه «أوميكرون»،

واعتبرت هذا المتحور من الضروري أخذ الإجراءات الاحتياطية تجاهه، مما يستوجب المزيد من الالتزام من قِبل المواطنين لعدم إهدار الجهود المبذولة.

وناشدت رشاد المواطنين ضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية والوقائية فى المنشآت العامة والتجمعات والمواصلات العامة، وارتداء الكمامة، بالإضافة لسرعة الحصول على اللقاح والتعامل مع الموقف بعدم التهاون حتى لا يتحول الأمر لكارثةٍ قد تتسبب فى تفشى الفيروس بصورة كبيرة يصعب السيطرة عليها، ومن ثم ينعكس على قطاع الصحة العامة.

اقرأ أيضا  «صحة الشيوخ» : عقدنا أكثر من 17 اجتماعا واستطلعنا كل الآراء في القضية السكانية

وشددت أمين سر لجنة الثقافة والإعلام بمجلس النواب، على مختلف وسائل الإعلام ضرورة إلقاء مزيد من الضوء على الجائحة ومناشدة المواطنين بشكل دوري على مدار اليوم بأهمية الالتزام بالإجراءات الاحترازية والوقائية والتسجيل للحصول على اللقاح وأماكن الحصول على اللقاح حتى يكون المواطن شريكًا أساسيًّا فى صنع القرار.

فيما طالب النائب محمد عبد الله زين الدين، عضو مجلس النواب، الحكومة بضرورة اتخاذ كل الإجراءات اللازمة لمواجهة متحور فيروس كورونا الجديد “أوميكرون”، مشيرًا إلى أهمية مراجعة التدابير الاحترازية منعًا لزيادة أعداد المصابين.

وأشار النائب، في تصريحات صحفية له، اليوم، إلى أن إعلان السلطات المصرية حظر دخول مسافرين من جنوب أفريقيا بعد اكتشاف متحورة جديدة من فيروس كورونا أُطلق عليها اسم أوميكرون، تحرك إيجابي وجاء في وقته، ضمن خطة الدولة للسيطرة على انتشار المتحور الجديد.

اقرأ أيضا  الجريدة الرسمية تنشر قرار السيسي بالعفو عن باقي عقوبة بعض المحكوم عليهم

وشدد زين الدين على ضرورة استمرار خطة الدولة في مواجهة الوباء عن طريق التوسع في التطعيم باللقاحات المتاحة، مؤكدًا أن أحد أهم الحلول في مواجهة الفيروس، مطالبًا بحملات مكثفة لزيادة أعداد الحاصلين على اللقاح، وتوعية المواطنين بأهميته.

وأوضح عضو مجلس النواب أن الحفاظ على الإجراءات الوقائية اللازمة يحافظ على البلاد من الإغلاق، حتى لا يتكرر سيناريو 2019، وما تبعه من تأثيرات اقتصادية وصحية كبيرة على جميع المواطنين.

وطالب النائب محمد عبد الله زين الدين كل مؤسسات الدولة بالتكاتف لمراجعة كل الإجراءات الاحترازية، ومتابعة التزام المواطنين بها، مشددًا في الوقت نفسه على ضرورة متابعة جاهزية المستشفيات والأطقم الطبية للتعامل مع الحالات المصابة، وتوفير كل الأدوية والعلاج اللازم لمحاصرة الوباء.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »