الإسكندرية

مطالب برلمانية بإنشاء مدارس جديدة في الإسكندرية تستوعب الكثافة الطلابية

البرلماني هيثم الحريري طلب تعزيز محافظة الإسكندرية بإنشاء عدد من المدارس للوقوف أمام ازمة الكثافة العددية للطالب السكندري

شارك الخبر مع أصدقائك

طلب البرلماني السكندري هيثم الحريري تعزيز محافظة الإسكندرية بإنشاء عدد من المدارس في ظل الكثافة العددية للطلاب التي تعاني منها منذ سنوات، مُستنداً إلى عدم بناء مدارس جديدة منذ عقود، بل تطوير القائم فقط.

مطالب برلمانية بتخفيض كثافة الفصول في الإسكندرية

وأوضح أن أهم مشكلات النهوض بالتعليم هي توفير مدارس وبناء فصول جديدة وصولاً لتخفيض كثافة الفصول.

ولفت إلى إلى المشكلة المتمثلة في توفير مُعلم متميز علمياً ويحصل على مقابل مادي يكفل له حياة كريمة.

أوضح “الحريري” أن دائرة محرم بك الذي يشرف بتمثيلها لم يتم بناء مدرسة جديدة بها منذ عقود.

واستدرك: “لكن تم إعادة بناء بعض المباني داخل بعض المدارس وصيانة بعض المباني المغلقة، مما أدى إلى إرتفاع الكثافة في الفصول الدراسية”.

وتابع : “كما أن ما تم توفيره من مدارس تجريبة كان على حساب المدارس القائمة فعلياً”.

وأكد أنه لم يتم بناء أي مدرسة تجريبية جديدة.

وأشرا إلى أن “المدارس القومية في المحافظة لم يتغير عددها وكما هي بذات كثافتها من سنوات طويلة”.

مقترحات لزيادة عدد المدارس بالإسكندرية

وتطرق “الحريري” إلى مقترحاته السابقة بشأن بناء عدد من المباني داخل المدارس الموجودة.

وتشمل أيضا التوسع رأسياً في بعض المدارس عن طريق إزالة بعض المباني ذات الدور الواحد أو الدورين وبناء مباني أخرى بعدد أرضي وأربعة أدوار.

وتضم أيضا بناء عدد من المدارس الجديدة خاصة بالمناطق العشوائية التي تم تطويرها.

وطلب “الحريري” بضرورة وضع زيادة رواتب المعلمين على أولوية الحكومة لما لذلك من فائدة على النهوض بالتعليم.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »