Loading...

مطالبة جهاز الاتصالات بموقف أكثر تشدداً مع شركات المحمول

Loading...

مطالبة جهاز الاتصالات بموقف أكثر تشدداً مع شركات المحمول
جريدة المال

المال - خاص

10:26 ص, الأحد, 12 أغسطس 07

علاء الطويل:
 
مع استمرار الاعطال المتكررة لشبكات مشغلي الهواتف المحمولة والتي كان اخرها عطل الاثنين الماضي  تزايدت المطالبات من جانب خبراء الاتصالات ومشتركي خدمات المحمول لتفعيل اجراءات اكثر تشددا من جانب الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات تجاه تلك الاعطال المتكررة التي باتت تتكرر كل فترة علي شبكات الهواتف المحمولة

 
وطالب البعض بتفعيل دور لجنة حماية حقوق المستخدمين بالجهاز القومي لتنظيم الاتصالات من خلال طرح فكرة خروجها من تحت عباءة اشراف الجهاز ليكون القرار اكثر استقلالية بالاضافة الي منحها الصلاحيات التي تقوم من خلالها بتقييم عمل شبكات المحمول.
 
ومن جانبه قال الدكتور عمرو بدوي الرئيس التنفيذي للجهاز القومي لتنظيم الاتصالات  ان الاجراءات التي يتخذها الجهاز تجاه الشركات المقدمة لخدمات الاتصالات تتوقف علي مدي الضرر الواقع علي المشتركين من جراء تلك الاعطال ، مضيفا ان ذلك يتوقف علي المعايير التي يضعها  منظمو خدمات الاتصالات عالميا.
 
واوضح بدوي اننا يجب ألا  ان نأخذ حالة بحد ذاتها  حيث تتكرر تلك الاعطال اكثر من مرة لدي معظم الشركات العالمية  ، مضيفا ان التدخل من الجهات المنظمة يكون عند تجاوزها الحدود الامنة المسموح بها.
 
ويصنف الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات  معايير جودةخدمات المحمول في مصر بعدد من المعايير منها الا تتعدي نسبة عدم إتمام المكالمات %2 والا تزيد نسبة قطع الحديث أثناء المكالمة عن  %2 والا تقل نسبة التغطية عن %85 من المناطق الآهلة يالسكان.
 
وطالب بعض خبراء الاتصالات وجمعيات حماية حقوق المستهلكين  بتفعيل دور لجنة حماية المستهلك القابعة باحد مباني جهاز تنظيم الاتصالات دون ان يكون لها دور فعال في اعادة حقوق المشتركين من شركات المحمول التي ترفض تعويضهم عن الاخطاءالواقعة عليهم.
 
وفي هذا السياق اوضح الرئيس التنفيذي للجهاز القومي لتنظيم الاتصالات ان الجهاز يبحث بشكل مستمر سبل تفعيل عمل اللجنة ليكون لها دور اكبر في رعاية حقوق المستخدمين ، مشيرا الي ان من سبل التدعيم تحويل فكر اللجنة الي ما يشبه عمل منظمات المجتمع المدني NGOs   بحيث تكون سلطة اتخاذ القرار نابعة من اللجنة
 
وبدوره يشير هاني محمود مدير عام العلاقات الحكومية والدولية بشركة فودافون مصر إلي ان الشركة تستعد خلال الفترة القادمة لاطلاق عدد من العروض والخدمات الجديدة لتعويض المشتركين عن الاعطال الاخيرة التي واجهت مكالماتهم الهاتفية خلال الاسبوع الماضي
 
واستبعد محمود. ان تقدم الشركة تعويضا مباشرا عن اعطال الاثنين الماضي ، مشيرا من  وجهة نظره الي ان الاعطال لم يتأثر بسببها سوي اقل من %10 من المشتركين منهم 191 الف مشترك علي جهاز استقبال وارسال بالاضافة الي صعوبة اجراء الاتصالات الهاتفية لنحو 500 الف مشترك .
 
واشار مدير عام العلاقات الحكومية والدولية بشركة فودافون مصر الي ان الشركة لاتمانع علي الاطلاق في تقديم تعويضات بشرط تعدي نسبة الاعطال الحدود والالتزامات المنصوص عليها في رخصة تشغيل الشبكة  ، مضيفا ان الشركة سبق وان قدمت لمشتركيها خلال ابريل 2004  تعويضات تشمل اجراء مكالمات لمدة ثلاث ايام بنصف الثمن بسبب الاعطال التي تعرضت لها شبكات فودافون لساعات طويلة تأثر بها نحو%90  من المشتركين.
 
 وسارعت فودافون مصر عقب عطل الاثنين الماضي بالاعتذار للعملاء عن تلك الاعطال والصعوبات التي واجهت المشتركين اثناء اجراء مكالماتهم الهاتفية .
 
ومن جهته اعرب الدكتور مصطفي الجبلي خبير الاتصالات عن اعتقاده بان الاعطال المتكررة التي تتعرض لها شبكات المحمول تنجم عن الزيادة الكبيرة في اعداد المشتركين بالتوازي مع عدم قدرة الشبكات علي استيعاب هذا الكم من المشتركين، بالاضافة الي ضعف خدمات الصيانة والدعم الفني .
 
وطالب الجبلي من الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات بضرورة انشاء لجان تختص بمراقبة مستوي الصيانة التي تتم لشبكات المحمول مع تحديد مدي ملاءمة هذه الشبكات وقدرتها علي تحمل مشتركين جدد في ظل وجود تنافس بالغ المدي بين شركات المحمول للاستحواذ علي حصة اكبر من السوق .
 
وطالب الجبلي جهاز تنظيم الاتصالات بتبني موقف اكثر تشددا تجاه الاعطال المتكررة لشركات المحمول التي تقدم خدماتها لاكثر من 23 مليون مشترك ، مشيرا الي ضرورة تفعيل دور اكبر للجنة حماية المستهلك بجهاز تنظيم الاتصالات علي ان يمتد دورها لمتابعة اداء شبكات المحمول
جريدة المال

المال - خاص

10:26 ص, الأحد, 12 أغسطس 07