بورصة وشركات

«مطاحن جنوب القاهرة»: سداد 37 مليون جنيه لجهات حكومية العام الماضي

خسائر الشركة العام المالي الماضي 94% من رأس المال

شارك الخبر مع أصدقائك

قالت شركة مطاحن جنوب القاهرة والجيزة إن نقص السيولة الذي واجهته الشركة، العام المالي الماضي، يرجع بشكل أساسي إلى سداد 37 مليون جنيه لجهات حكومية.

أسباب نقص السيولة

وأشارت الشركة إلى أن نقص السيولة، العام المالي الماضي، يعود بشكل أساسي إلى سداد 20 مليون جنيه لهيئة السلع التموينية، و17 مليونًا لمصلحة الضرائب تحت حساب ضريبة القيمة المضافة، عن الفترة من 2014 إلى 2016، عن كَميات القمح المطحونة.

ولفتت إلى أنه تم سداد القيمة المضافة لحين صدور قرار من لجنة فض المنازعات بمركز كبار الممولين، في الخلاف على وعاء ضريبة القيمة المضافة على تكلفة الطحن أم على مبيعات النخالة.

وأوضحت أنه من الأسباب الرئيسية التي أدت إلى نقص السيولة تراجع كميات النخالة المبيعة خلال العام المالي الماضي، مقارنة بالسابق عليه.

خسائر الشركة العام المالي الماضي 94% من رأس المال

وشهدت الشركة، نهاية العام المالي، خسارة قيمتها 28.2 مليون جنيه، بنسبة 94% من رأس المال البالغ 30 مليون جنيه، مقارنة بربح 25.9 مليون جنيه؛ نتيجة انخفاض السيولة وسوء المؤشرات المالية، بحسب تقريرها عن القوائم المالية للعام المالي 2018– 2019.

وشهدت الشركة خسائر إنتاجية 34.89 مليون جنيه، وانخفض رصيد النقدية والودائع بالبنوك إلى 53.15 مليون جنيه، مقابل 106.2 مليون جنيه العام المالي السابق.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »