ثقافة وفنون

مصطفى شعبان وياسر جلال ومحمد إمام يرفعون شعار الرياضة في رمضان

لأول مرة يشهد موسم شهر رمضان منذ سنين طويلة الذي اوشك على الاقتراب مسلسلات يعتمد ابطالها ونجومها على ممارسة الرياضة بشكل حقيقي وملحوظ .

شارك الخبر مع أصدقائك

سمير الجمل : اصبحنا نرى ابطال خارقين في الدراما وموضوعات بعيدا عن واقع المصريين

أحمد سعد الدين : الجمهور وصل لحالة تشبع منها ويجب ان يحدث تطوير في الافكار

أحمد حمدي

أعلن بعض نجوم مسلسلات رمضان لهذا العام تقديمهم لطابع الأكشن في أعمالهم التي ستعرض في الشهر الكريم، وأبرز هؤلاء النجوم أمير كرارة، حيث يقدم مسلسل كلبش الجزء الثالث بعد تقديمه لجزءين سابقين الأعوام الماضية.

وكذلك النجم محمد رمضان التي لا تخلو أعماله من طابع الأكشن في الكثير من المشاهد التي يستعرض فيها رمضان قوته الجسدية ولياقته، والنجم محمد رجب الذي يعود للدراما التليفزيونية بعد سنوات بمسلسل “علامة استفهام” ومعروف عنه أيضا حبه للأكشن في أفلامه السينمائية طيلة الوقت.

اقرأ أيضا  بدء فعاليات مهرجان القاهرة السينمائي في دورته 42 وسط إجراءات احترازية

يقول الناقد الفني سمير الجمل إن تزايد الأعمال الدرامية التي تحمل طابع الأكشن الفترة الأخيرة أصبح شيئا مستهلكا للغاية في الدراما المصرية وغير مفهوم سببه.

وأضاف أصبحنا نرى أبطالا خارقين للعادة يحملون “رشاشات ومسدسات” ولا يقدر عليهم أحد، فهذه ليست الدراما المصرية التي عهدنها منذ سنين طويلة مثل أمير كرارة وغيرهم .

ولفت إلى أن قصص الدراما المصرية منذ سنوات أصبحت تدور في قوالب روتينية متكررة بين اللبلطجة والأكشن أو تقديم المخدارت في الدراما، باستثناء بعض الأعمال الجيدة التي تحمل طابعا اجتماعيا مختلفة مثل حلاوة الدنيا، وليالي أوجيني.

اقرأ أيضا  ريهام سعيد تثير اشمئزاز الجمهور بحلقة صيد الحيوانات

ونوه الجمل إلى أننا نحتاج الفترة القادمة لأعمال فنية تناقش الواقع الذي نعيشه وليس قصصا بعيدا عن حياتنا كمصريين نريد أن نشاهد موضوعات تمس مشاكلنا وهمومنا وليس أبطالا خارقين يحملون المسدسات في الدراما المصرية.

بينما يؤكد الناقد أحمد سعد الدين، أن وجود بعض مسلسلات الأكشن في موسم رمضان هذا العام في مسلسلات زلزال للنجم محمد رمضان أو كلبش 3 لأمير كرارة لن تحدث رد فعل إيجابي مع الجمهور لأنه تشبع بصورة كبيرة من مشاهد الأكشن الفترة السابقة.

اقرأ أيضا  هاني شاكر : لم أجلس على كرسي النقابة لأحبس أحدا وأغنيتي الجديدة وصلت لقلوب الناس

وأضاف أن الأكشن الذي يقدم في الكثير من الأعمال الفنية وصل لتقديم صور البلطجة، لافتا إلى أن الجمهور أصبح يحتاج بدرجة أكبر لموضوعات ومسلسلات اجتماعية ورومانسية وتطوير في الأفكار المقدمة في الدراما التلفزيونية لأنها تؤثر بصورة كبيرة في المشاهدين، وليس أن أظل أقدم الأكشن طيلة الوقت مثل مسلسل كلبش لأمير كرارة لمجرد أنه حقق نجاحا السنين الماضية.

ولفت إلى أن ظاهرة الأكشن في الدراما لم تعد مؤثرة بصورة كبيرة مع المشاهدين ولا تحقق نفس مستوى نجاح المسلسلات التي تحمل قصة مختلفة مثل ليالي أوجيني وأبو عمر المصري وغيرها الفترة الماضية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »