بورصة وشركات

«مصر للألومنيوم»: لجنة لدراسة تداعيات كورونا على النشاط محليًا وخارجيًا

على قطاعات المشتريات والإنتاج والمبيعات والتسويق

شارك الخبر مع أصدقائك

شكلت شركة مصر للألومنيوم لجنة لدراسة مخاطر فيروس كورونا وآثاره على كل قطاعاتها، وتقييم الآثار المتوقعة على أعمال الشركة بالداخل والخارج.

قطاعات المشتريات والإنتاج والمبيعات والتسويق

ومن بين القطاعات التي ستدرس اللجنة أثر التداعيات الاقتصادية للفيروس عليها المشتريات، والمبيعات، والإنتاج، والتسويق.

جاء ذلك في رد الشركة على ملاحظة للجهاز المركزي للمحاسبات على موازنة العام المالي الحالي 2020 – 2021، قالت فيها إن مشروع الموازنة لم يشر لتأثر مؤشرات الشركة بفيروس كورونا، وتفشيه حول العالم مسببًا توقفًا للأنشطة الاقتصادية”.

وقال إن الشركة لم تراجع أو تقيم المخاطر المحتملة للفيروس على الموازنة والمتعلقة بإمدادات المواد الخام، والموارد البشرية، ومستويات المخزون الحالية، وضمان استمرار تشغيل مرافق الإنتاج دون انقطاع أثناء فترة مشروع الموازنة، وتقييم الآثار المتوقعة على مبيعات الشركة داخل مصر وخارجها.

وتستهدف مصر للألومنيوم في موازنة 2020 – 2021 مبيعات قيمتها 10.5 مليار جنيه، مقابل متوقع 8.2 مليار جنيه العام المالي المنتهي.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »