سيـــاســة

مصر تنجو من قائمة الدول الأكثر هشاشة سياسيًّا

مصر تنجو من قائمة الدول الأكثر هشاشة سياسيًّا

شارك الخبر مع أصدقائك


أيمن عزام 

صدر عن مجلة السياسة الخارجية الأمريكية التصنيف السنوى لدول العالم الأقل استقرارًا أو هشاشة من الناحية السياسية لعام 2014 .
واستند التصنيف إلى 12 معيارًا، بما فى ذلك النفاذ إلى الخدمات العامة وخروج لاجئين منها وانتقال الأشخاص داخلها وظروف حقوق الإنسان وشرعية الدولة. 
وفى دلالة على قوة استقرارها السياسى لم يتم إدراج مصر ضمن المراكز الـ25 الأسوأ من حيث الاستقرار السياسى، بينما تم إدراج العراق لتحل فى المركز الـ12، وباكستان فى المركز الـ13، ونيجيريا فى المركز الـ14، وإثيوبيا فى المركز الـ20، وأريتريا فى المركز الـ24، وليبيا فى المركز الـ25 .
وحلّت الدول الاسكندنافية فى ذيل القائمة، وكان من المدهش عدم تصدُّر سوريا للتصنيف رغم معاناتها حربًا أهلية مدمرة لأربع سنوات كاملة أدت إلى هروب نحو 12 مليون شخص. وفيما يلى قائمة بالدول الأكثر هشاشة من الناحية السياسية فى العالم: 
1- جنوب السودان: عانت حروبًا متواصلة منذ استقلالها عام 2011، كما تعانى أسوأ معدلات وفيات للأمهات فى العالم. 
2- الصومال: لا توجد حكومة هناك منذ اندلاع الحرب الأهلية عام 1991، وتحتفظ بسجلات متدنية فى مجال حقوق الإنسان والأمن واللاجئين.
3- جمهورية إفريقيا الوسطى: عانت سلسلة من الانقلابات العسكرية والصراع الإثني الدينى. ووافق مجلس الأمن بالإجماع على إرسال قوات حفظ السلام إلى هناك؛ خوفًا من تطور العنف إلى تطهير عِرقى. 
4- السودان: حاولت قوات حفظ السلام من الاتحاد الأفريقى والأمم المتحدة منذ عام 2007 استعادة الاستقرار فى إقليم دارفور، وتقدر الأمم المتحدة أنه يوجد نحو 2.5 مليون نازح فى السودان، بجانب تعرض 3 ملايين شخص آخرين لخطر النزوح. 
5- جمهورية الكونغو الديمقراطية: عانت الكونغو بشكل مستمر الصراع والحرب الأهلية بعد استقبالها موجات ضخمة من اللاجئين الروانديين والبرونديين فى منتصف التسعينيات.
6- تشاد: تتراجع فى تشاد أعمار السكان لتصل إلى أدنى مستوى لها فى العالم، كما أنها تستقبل نحو 500 ألف لاجئ من السودان وجمهورية إفريقيا الوسطى رغم ضعف البنية التحتية هناك.
7- اليمن: تعد واحدة من أفقر دول الشرق الأوسط، حيث تصل نسبة الفقراء فيها إلى نسبة 45% من عدد السكان. 
8- أفغانستان: لا تزال حركة طالبان تشكل مصدر تهديد لاستقرار البلاد بعد تعرضها لتدخل أمريكى استهدف إعادة بناء الدولة لفترة تصل إلى 15 عامًا.
9- سوريا: تدنت سجلات سوريا فى مؤشر اللاجئين وحقوق الإنسان والأمن والنزاعات الداخلية بعد انزلاقها فى حرب أهلية استمرت لنحو أربع سنوات.
10- غينيا: ظلت الدولة عاجزة عن استغلال ثرواتها الطبيعية بسبب انعدام الاستقرار السياسى وتفشى الفشاد. وأدى انتشار الجماعات والميليشيات إلى طرد الاستثمارات الأجنبية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »