استثمار

مصر ترأس مجموعة الـ77 والصين في مفاوضات تغير المناخ ببولندا

المال خاصالتقت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، ببارني رايلي سفير نيوزيلندا بالقاهرة؛ لبحث سبل التعاون المشترك بين البلدين في مجال البيئة.وأشارت إلى دور مصر كرئيسة مجموعة الـ77 والصين في مفاوضات تغير المناخ، والمشاركة فى مؤتمر تغير المناخ المقرر عقده ببولندا نهاية العام.وأكدت الوزيرة خلال

شارك الخبر مع أصدقائك

المال خاص

التقت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، ببارني رايلي سفير نيوزيلندا بالقاهرة؛ لبحث سبل التعاون المشترك بين البلدين في مجال البيئة.

وأشارت إلى دور مصر كرئيسة مجموعة الـ77 والصين في مفاوضات تغير المناخ، والمشاركة فى مؤتمر تغير المناخ المقرر عقده ببولندا نهاية العام.

وأكدت الوزيرة خلال الاجتماع أن تحقيق البعد البيئي هو أحد آليات تحقيق استراتيجية التنمية المستدامة 2030، وذلك من خلال الإدارة المستدامة للموارد الطبيعية للحفاظ عليها بعدد من الآليات منها تحسين البنية التحتية، وخفض نسب التلوث في المياه والهواء، مضيفة أن من أولويات الوزارة خلال الفترة المقبلة دمج دور الشباب في مجالات العمل البيئي والاستثمار في مجال البيئة من خلال تشجيعهم على تنفيذ مشروعات بيئية خاصة في مجال إدارة المخلفات على مستوى المحافظات، ودمج القطاع الخاص أيضا في هذا المجال.

ومن جانبه، أكد بارني رايلي على قوة العلاقات بين مصر ونيوزيلندا ورغبة بلاده في تعميق تلك العلاقات في المجالات المختلفة ومنها البيئة، وأعرب عن رغبة وزيرة صون الطبيعة النيوزلندية للقاء وزيرة البيئة المصرية لمناقشة سبل التعاون وذلك أثناء انعقاد مؤتمر الأطراف للتنوع البيولوجى المقبل.

وتطرقت ياسمين خلال الاجتماع إلى الحدث البيئي المهم الذي ستشهده مصر خلال الفترة المقبلة، وهو استضافة مؤتمر الأطراف لاتفاقية التنوع البيولوجي ورئاسته لمدة عامين، ورحبت بمشاركة نيوزلندا في فعاليات المؤتمر لتبادل الخبرات في مجال التنوع البيولوجي، حيث أكدت أهمية هذه الدورة من المؤتمر في مسار الاتفاقية والربط بين اتفاقيات الأمم المتحدة للتنوع البيولوجي وتغير المناخ والتصحر، ومناقشة سبل دمج التنوع البيولوجي في قطاعات الطاقة والتعدين والبنية التحتية والصحة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »