سيـــاســة

مصر تبلغ ألمانيا وإيطاليا والصين استياءها من مواصلة شركاتها العمل في سد النهضة

التقى السفير حمدي سند لوزا نائب وزير الخارجية للشئون الأفريقية، بسفراء كل من ألمانيا وإيطاليا والصين، وهي الدول التي تعمل شركاتها في سد النهضة

شارك الخبر مع أصدقائك

قالت وزارة الخارجية إن السفير حمدي سند لوزا نائب وزير الخارجية للشئون الأفريقية، عقد اليوم الأحد، اجتماعاً مع سفراء كل من ألمانيا وإيطاليا والصين، وهي الدول التي تعمل شركاتها في سد النهضة.

استياء مصر لمواصلة العمل في السد رغم عدم وجود دراسات

وأعرب نائب وزير الخارجية عن إستياء مصر لمواصلة تلك الشركات العمل في السد رغم عدم وجود دراسات حول الآثار الاقتصادية والاجتماعية والبيئية لهذا السد على مصر، وكذلك رغم علمها بتعثر المفاوضات بسبب تشدد الجانب الأثيوبي.

وأوضح نائب وزير الخارجية أن عدم إجراء الدراسات وعدم التوصل إلى اتفاق على ملء وتشغيل سد النهضة يمثل مخالفة لالتزامات أثيوبيا بموجب اتفاق إعلان المبادئ وبموجب قواعد القانون الدولي.

المجتمع الدولي

وشدد نائب وزير الخارجية على ضرورة اضطلاع المجتمع الدولي بمسئولياته في التأكيد على التزام أثيوبيا بمبدأ عدم إحداث ضرر جسيم لمصر والعمل على التوصل إلى اتفاق يراعي مصالح مصر المائية.

وتحدث الرئيس عبد الفتاح السيسي، صباح اليوم الأحد، عن سد النهضة.

وقال الرئيس خلال فعاليات الندوة التثقيفية للقوات المسلحة الـ21، التي عقدت بمركز المنارة للمؤتمرات بعنوان “أكتوبر إرادة وتحدي”، تعليقا على بناء إثيوبيا لسد النهضة: “أنا قولت لو ماكنتش 2011 كان هيبقى عندنا فرصة للتوافق على بناء السد وكل الاشتراطات، والمطلوب إننا نحقق المصلحة لينا إحنا الاتنين مش هيبقى أحادي”.

وتابع: لما البلد كشفت ضهرها وعرت كتفها.. أي حاجة هتتعمل بقى.. ولو ماخدتوش بالكم هيتعمل اكتر من كدة.. ده رد على كل الكلام اللي قولتوه وكل الأسئلة.. الجيش قوي وقادر إن شاء الله”.

كما على ما أثير حول تهنئته لرئيس وزراء إثيوبيا لحصوله على جائزة نوبل : هل النهاردة أنا كرئيس للاتحاد الإفريقى ورئيس لمصر والعلاقة بينا وبين إثيوبيا .. ولما رئيس وزرائها يكرم بجائزة نوبل .. المفروض احنا نقوم بتهنئته .. مش كده ولا ايه ؟ احنا دخلنا فى مرحلة الفقر المائى 500 متر للفرد فى السنة احنا عملنا خطة متكاملة جدا من 2014 تشمل إعادة تدوير المياه من خلال محطات معالجة متطورة تخلينا نقدر نستخدم المياه اكتر من مرة .

وأضاف الرئيس : ده مش معمول علشان سد النهضة لا علشان نقدر نوفر المياه لاحتياجاتنا واتفقت مع رئيس وزراء إثيوبيا للقاء فى موسكو كى نتحدث فى الموضوع ونتقدم للأمام . وإن شاء الله الأمور تمشى ونقدر نحل المسألة دى بشكل او بآخر كل اللى مطلوب منكم يا مصريين هو الصمود والوحدة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »