طاقة

«مصر العليا» للتوزيع تنتهى من محطتين شمسيتين

«مصر العليا» للتوزيع تنتهى من محطتين شمسيتين

شارك الخبر مع أصدقائك

المال ـ خاص:

انتهت شركة مصر العليا لتوزيع الكهرباء من تنفيذ المحطة الشمسية الثانية التابعة لها، أعلى مبنى قطاع توزيع كهرباء بمحافظة سوهاج، وذلك بعد الانتهاء من إنشاء محطة أخرى أعلى مبنى ديوان عام الشركة، لإنارتهما بالطاقة الشمسية بدلًا من التقليدية.
 
قال المهندس رأفت شمعة، رئيس شركة مصر العليا لتوزيع الكهرباء، إنها تستهدف الانتهاء من 4 محطات، بإجمالى 115 كيلووات، بقدرة 30 كيلووات للمحطة الأولى، و34 كيلووات للثانية، ونحو 25 كيلووات للثالثة، و25 كيلووات للرابعة. ولفت إلى أنه تم الانتهاء من تنفيذ محطتين حتى الآن، الأولى بمحافظة سوهاج، والثانية بمحافظة الأقصر، والمحطتان الثالثة والرابعة بقطاعى أسوان وقنا.
وأضاف شمعة، فى تصريحات خاصة لـ«المال»، أن تكلفة المحطة الواحدة تتراوح بين 250 و350 ألف جنيه، بإجمالى تكلفة1.5 مليون جنيه للمحطات الأربع، وسيتم تمويلهما ذاتيًا عبر شركة مصر العليا للتوزيع، ضمن مخطط وزارة الكهرباء فى إنارة المبانى التابعة لشركات توزيع وإنتاج ونقل الكهرباء عبر الطاقة الشمسية، لافتًا إلى أن المحطات ستتم إقامتها بنظام الخلايا الفوتوفولتية، والتى تقوم بتحويل الخلايا الشمسية إلى كهربائية من خلال الألواح.
ويبلغ عدد مشتركى شركة مصر العليا لتوزيع الكهرباء نحو 3 ملايين، وتغطى نطاق 3 محافظات: الدقهلية، وكفر الشيخ، ودمياط، ويبلغ رأسمالها 213 مليون جنيه.
من جهته، قال المهندس الحسينى الفار، نائب رئيس الشركة القابضة لكهرباء مصر لشئون شركات التوزيع، إن الوزارة انتهت من إنشاء 28 محطة شمسية فوق أسطح 14 شركة إنتاج وتوزيع ونقل كهرباء، بقدرة 40 كيلووات للمحطة فوق المبنى الواحد، بإجمالى قدرات 1050 كيلووات، وشارك فى تنفيذ المشروعات العديد من الشركات المحلية، أبرزها الهيئة العربية للتصنيع وشركة أونيرا سيستمز، بالإضافة إلى شركة صن سولار، وتقوم كل شركة توزيع وإنتاج بطرح وتنفيذ المشروعات بنفسها.
وأضاف الفار، فى تصريحات لـ«المـال»، أن تلك المشروعات تم إنشاؤها بالكامل بنظام الخلايا الفوتوفولتية، موضحًا أنها تأتى فى إطار خطة الحكومة لإنارة 1000 مبنى حكومى عبر الطاقة الشمسية، بقدرة 40 كيلووات للمحطة، وبإجمالى قدرات يصل إلى 40 ميجا، لنشر ثقافة الطاقة الشمسية والتوسع فى استخدامها والمساهمة فى ترشيد الاستهلاك ورفع العبء عن كاهل الشبكة القومية للكهرباء، موضحًا أن كل شركة ستتحمل تكاليف إنشاء المحطات التابعة لها.

شارك الخبر مع أصدقائك