اقتصاد وأسواق

«مصر الجديدة» للإسكان يقود ارتفاعات البورصة

فقد مؤشر «CASE30» 51 نقطة متأثرا بعمليات جني ارباح في نهاية الاسبوع الماضي بعد فترة من الصعود ظهرت قبل اسبوعين وامتدت حتي جلسة الاربعاء الماضي.   وكان سهم شركة مصر الجديدة للاسكان والتعمير قد قاد صعود البورصة وارتفع السهم بنسبة…

شارك الخبر مع أصدقائك

فقد مؤشر «CASE30» 51 نقطة متأثرا بعمليات جني ارباح في نهاية الاسبوع الماضي بعد فترة من الصعود ظهرت قبل اسبوعين وامتدت حتي جلسة الاربعاء الماضي.
 
وكان سهم شركة مصر الجديدة للاسكان والتعمير قد قاد صعود البورصة وارتفع السهم بنسبة %60.3 من 202  إلي 485 جنيها تأثرا بموجة الصعود القوية التي انتابت اسهم الاسكان مع اشتعال اسعار الاراضي.
 
وقال محللون إن اسهم الاسكان ستحسم اتجاهها بعد الاعلان عن نتائج مزايدة اراضي وزارة الاسكان والتي ينتظر أن تجري اليوم الاحد.
 
وبصورة عامة حافظ السوق خلال تعاملات الاسبوع علي اتجاهه الصعودي بدعم من نتائج الاعمال القوية التي بدأت الشركات في اعلانها مع تزايد في احجام التداول، تزامن  ذلك مع اقبال الاجانب والمؤسسات علي بناء مراكز داخل السوق.
 
وسجلت تعاملات الاجانب صافي شراء بقيمة 209 ملايين جنيه كما ارتفع متوسط قيمة التداول اليومي الي 1.46 مليار جنيه مقارنة بـ0.97 مليار جنيه في الاسبوع قبل الماضي .
 
دفع هذا النشاط مؤشر «كاس 30 » الي مواصلة الصعود وتماسك فوق منطقة الـ7500 نقطة والتي تحولت الي نقط دعم ثانوية بدأ عندها السوق في تجميع قواه لاختبار نقاط مقاومة جديدة، فواصل المؤشر الصعود الي 7629 نقطة   بارتفاع قدره %1.6 عن نهاية تعاملات الاسبوع السابق وبزيادة تقترب من %10 منذ  بداية العام.
 
ورغم كثافة عمليات البيع في جلسة نهاية الاسبوع الا ان حسام حلمي رئيس قسم التحليل الفني بـ«بايونيرز» اكد انها عملية جني ارباح جاءت بعد فترة صعود جماعي لقطاعات رئيسية بالسوق اهمها قطاع الاسكان .
 
وبنهاية هذه الفترة ستتجه عمليات الشراء الي انتقاء اسهم بعينها.
 
وتوقع ان تمر السوق بفترة تحركات عرضية كتلك التي مرت بها قبل اختراق «كاس 30 » حاجز الـ7500 نقطة، واضاف ان نقاط المقاومة الجديدة ستبدأ حول منطقة الـ7800 نقطة علي ان يتخلل عبور المؤشر بهذا المستوي فترات جني ارباح.
 
وقال إن القوي الشرائية مازالت تنتظر مرور السوق بحركة تصحيح في اتجاه النزول بعدما وصلت اسعار غالبية الاسهم الي مستويات مرتفعة.
 
وتوقع ان تشتد عمليات جني الارباح في قطاع  الاسكان وان يبدأ قطاع الكيماويات في الظهور علي الساحة.

شارك الخبر مع أصدقائك