بورصة وشركات

«مصر الجديدة للإسكان» تخفض الموزانة التقديرية بسبب «كورونا»

مصر الجديدة للإسكان والتعمير تفصح عن تفاصيل خفض تقديراتها للعام القادم.

شارك الخبر مع أصدقائك

خفضت شركة مصر الجديدة للإسكان والتعمير الموازنة التقديرية للعام المالى 2020-2021 بسبب تداعيات فيروس كورونا وما تبعها من ركود اقتصادى.

وقللت الشركة اجمالى الايرادات من 3 مليار جنيه إلى 1.8 مليار جنيه، كما خفضت تكاليف المصروفات فى المقابل من 1.5 مليار جنيه إلى 1.3 مليار جنيه.

كما خفضت الشركة تقديرها للفائض قبل الضرائب من 1.5 مليار جنيه إلى 724 مليون جنيه ،وكذلك ضرائب الدخل من 352 مليون جنيه إلى 162.7 مليون جنيه.

كذلك خفضت تقديرات الفابض قبل التوزيع من 1.2 مليار جنيه إلى 562.1 مليون جنيه. وقالت الشركة إن هذه التقديرات ستعرض ستعرض على الجمعية العامة بعد مراجعاتها من الجهاز المركزى للمحاسبات.

مصر الجديدة للإسكان تلغى خطة الشريك الإدارى

مصر الجديدة للإسكان والتعمير

وألغت مصر الجديدة للإسكان فى وقت سابق خطة الاعتماد على شريك إدارى من الخارج وقالت إن لديها خطة بديلة للتطوير سيتم الإعلان عنها قريبًا.

وأضافت الشركة فى إفصاح للبورصة 4 مارس الماضى إن طرح المشاركة فى إدارتها المعلن عنه سابقًا لم يتقدم إليه أحد وأصبح ملغيًا.

واشترت عدة شركات عقارية عاملة فى السوق العقارية المصرية كراسة الشروط التى طرحتها الشركة فى أكتوبر ونوفمبر الماضيين، لكنها لم تتقدم بعروض جدية للمشاركة فى نهاية المطاف.

وقال هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام  إن مصر الجديدة للإسكان ستنفذ خطة تطوير معتمدة على الموارد الذاتية.

وأضاف الوزير فى تصريحات لـ«المال» إن الشركة ستبرم اتفاقيات شراكة مع بعض المطورين لاستغلال قطع من محفظة الأراضي، على غرار الاتفاق الموقع مع «سوديك» لتطوير 650 فدانا فى نيو هليوبوليس منذ سنوات.

وأشار الوزير إلى تجميد خطة لطرح حصة 10% إضافية من أسهم «مصر الجديدة» فى البورصة، مضيفا أن الملامح الرئيسية للتطوير ستظهر خلال شهرين من خلال المكتب الاستشاري.

وكانت القابضة للتشييد والتعمير تخطط لطرح 25% من أسهمها بـ”مصر الجديدة” فى البورصة ، يخصص منها 10% لشريك استراتيجى.

مصر الجديدة تبيع أراضى بقيمة 293 مليون جنيه فى مارس

وباعت مصر الجديدة للإسكان فى مارس الماضى ثلاث قطع أراضٍ بمدينة هليوبوليس الجديدة ومنطقة شيراتون بحى مصر الجديدة في مزاد علني بقيمة 122 مليون جنيه تقريبا.

كما باعت فى نفس الشهر 15 قطعة أرض بمنطقة شيراتون بمصر الجديدة في مزاد علني 4 مارس بقيمة إجمالية 171 مليون جنيه.

وتمتلك “مصر الجديدة” قطع أراض بمدينة هليوبوليس الجديدة بمساحة 5407 أفدنة، تعادل 22.7 مليون متر مربع.

وقالت الشركة إن هذا الطرح يأتى فى إطار الخطة الاستراتيجية المعتمدة فى فبراير 2018، لبيع جزء بسيط من محفظة الأراضى المملوكة بقيمة تتراوح بين 2 و3 مليارات جنيه لتوفير السيولة اللازمة لتمويل الخطة الاستثمارية.

مصر الجديدة للإسكان تمتلك محفظة أراضٍ بقيمة 80 مليار جنيه

مصر الجديدة

وتمتلك مصر الجديدة محفظة أراضٍ ضخمة غير مستغَلّة تقدر قيمتها بحوالى 80 مليار جنيه، وفقًا لأسعار السوق بالمناطق المماثلة.

وباعت الشركة قطع أراضٍ جديدة بمنطقة الشيراتون بمصر الجديدة، خلال مايو و يونيو الماضيين، بقيمة 136.8 مليون جنيه و 133 مليون وجنيه على التوالى فى إطار مزادات علنية .

كما باعت الشركة فى يناير الماضى 34 فدانًا بمدينة هليوبوليس الجديدة إلى شركة زهراء المعادى للاستثمار والتعميربقيمة إجمالية 481 مليون جنيه.

وعقدت مصر الجديدة شراكة مع سوديك خلال السنوات الماضية لتنمية 655 فدانًا، ووضعت خطة استراتيجية لاستثمار 2048 فدانًا آخرين.

وتعد «مصر الجديدة للإسكان والتعمير» إحدى الشركات التابعة للشركة القابضة للتشييد والتعمير- التابعة لوزارة قطاع الأعمال العام.

وتستحوذ القابضة للتشييد والتعمير على 72.2% من أسهم الشركة، بينما تبلغ الأسهم حرة التداول فى البورصة 27.6%، وفقًا لآخر نموذج افصاح مرسل للبورصة حول هيكل الملكية.

وارتفعت إيرادات الشركة إلى مليار جنيه تقريبًا خلال النصف الأول المنتهى 30 يونيو الماضى، مقارنة بنحو 954 مليون جنيه خلال النصف المقارن من 2018.

كما ارتفع صافى ربح الشركة إلى 376.3 مليون جنيه خلال النصف المذكور، مقارنة بصافى ربح قدره 265.3 مليون جنيه خلال الفترة المقارنة من 2018 بزيادة قدرها 42% تقريبا.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »