بورصة وشركات

«مصر الجديدة للإسكان» تتقدم بملف زيادة رأس المال إلى 333 مليون جنيه

البورصة تدرس ملف زيادة رأسمال مصر الجديدة للإسكان والتعمير

شارك الخبر مع أصدقائك

تقدمت شركة مصر الجديدة للإسكان والتعمير للبورصة المصرية بمستندات قيد زيادة رأسمال المصدر من 111 مليون جنيه إلى 333 مليون جنيه.

وقالت البورصة المصرية، فى إفصاح منشور على شاشة التداول، إنها تسلمت المستندات، وجارٍ فحصها واستكمالها لعرضها على لجنة القيد.

ووافقت “مصر الجديدة للإسكان”، فى وقت سابق، على زيادة رأسمالها إلى ضِعفين من 111 مليون جنيه إلى 333 مليونًا، بمبلغ 222.5 مليون جنيه.

ووزَّعت الشركة تلك الزيادة على 890 مليون سهم، بقيمة اسمية 25 قرشًا للسهم تُموَّل من الأرباح المرحَّلة وأرباح العام وفقًا للقوائم المالية للعام المنتهى 30 يونيو الماضى.

كما وافقت الشركة على زيادة رأس المال المرخص به من 200 مليون جنيه إلى 1.5 مليار جنيه.

تستعد لطرح حصة إضافية فى البورصة

وتعد “مصر الجديدة للإسكان والتعمير”- إحدى الشركات التابعة للشركة القابضة للتشييد والتعمير- التابعة لوزارة قطاع الأعمال العام.

وتستعد الشركة القابضة للتشييد والتعمير لطرح 25% من أسهمها بـ”مصر الجديدة” فى البورصة المصرية خلال الفترة المقبلة.

وقالت الشركة، فى وقت سابق، إن هذا الطرح سيخصص منه 10% لمستثمر استراتيجى متخصص فى التطوير العقارى أو تحالف بين مستثمر استراتيجى وشركة تطوير عقارى.

وتُفاضل الشركة فى الوقت الحالى بين عدة عروض لإدارتها من قِبل شركات عقارية تقدمت إليها فى أكتوبر ونوفمبر الماضيين، وذلك فى إطار عملية الطرح المرتقبة بالبورصة.

وارتفعت “إيرادات مصر الجديدة للإسكان” إلى مليار جنيه تقريبًا، خلال النصف الأول المنتهى 30 يونيو الماضى، مقارنة بنحو 954 مليون جنيه، خلال النصف المقارن من 2018.

وارتفع صافى ربح الشركة بعد الضرائب إلى 376.3 مليون جنيه، خلال النصف المذكور، مقارنة بصافى ربح قدره 265.3 مليون جنيه، خلال الفترة المقارنة من 2018، بزيادة قدرها 42% تقريبًا.

تمتلك محفظة أراضٍ بقيمة 80 مليار جنيه

شركة مصر الجديدة

وتستحوذ “مصر الجديدة للإسكان” على محفظة أراضٍ ضخمة غير مستغَلّة تقدر قيمتها بحوالى 80 مليار جنيه، وفقًا لأسعار السوق بالمناطق المماثلة.

ووافقت الشركة، فى فبراير الماضى، على بيع جزء من محفظة الأراضى بقيمة تتراوح بين 2 و3 مليارات جنيه لتوفير السيولة اللازمة لتمويل الخطة الاستثمارية للشركة.

وباعت الشركة قطع أراضٍ جديدة بمنطقة الشيراتون بمصر الجديدة، خلال يونيو الماضى، بقيمة 133 مليون جنيه تقريبًا، فى إطار مزادات علنية مفصح عنها سابقًا، كما باعت قطع أراضٍ بالمنطقة نفسها فى مايو الماضى بقيمة 136.8 مليون جنيه.

وعقدت شراكة مع سوديك لتنمية 655 فدانًا، ووضع خطة استراتيجية لاستثمار 2048 فدانًا، أما المساحة المتبقية 2703 أفدنة فلا تزال غير مستغَلّة.

وباعت “مصر الجديدة للإسكان والتعمير”، فى وقت سابق، 34 فدانًا بمدينة هليوبوليس الجديدة إلى شركة زهراء المعادى للاستثمار والتعميربقيمة إجمالية 481 مليون جنيه.

وتمتلك “مصر الجديدة” قطع أراض بمدينة هليوبوليس الجديدة بمساحة 5407 أفدنة، تعادل 22.7 مليون متر مربع.

وقالت “مصر الجديدة”، فى إفصاح للبورصة 2 يناير الماضى، أنها توصلت لاتفاق نهائى مع شركة زهراء المعادى يوم 31 ديسمبر الماضى، وتم سداد مقدم 15% بمبلغ 72 مليون جنيه.

وقالت “زهراء المعادى”، فى إفصاح مماثل للبورصة المصرية، إنها دفعت المبلغ بشيك مؤرَّخ 31 ديسمبر، على أن يتم دفع 5% من الثمن فى 30 مارس المقبل، ومثلها فى 30 يونيو المقبل.

وأوضحت “زهراء المعادى” أن باقى المبلغ 75% سيتم تسديده على أربع سنوات تبدأ من 30 سبتمبر 2020، وتنتهى 30 يونيو 2024.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »