سيـــاســة

“مصر الثورة” يستنكر عنف الإخوان ضد الصحفيين وصمت الرئاسة

 محمد حنفى   أدان حزب "مصر الثورة"، برئاسة المهندس محمود مهران، اعتداء ميلشيات جماعة الإخوان المسلمين على الصحفيين والناشطات السياسيات، أمام مكتب الإرشاد بالمقطم أمس، كما استنكر الحزب فى بيان له، اليوم، استخدام العنف من قبل الجماعة وصمت الرئاسة عما…

شارك الخبر مع أصدقائك

 محمد حنفى
 
أدان حزب “مصر الثورة”، برئاسة المهندس محمود مهران، اعتداء ميلشيات جماعة الإخوان المسلمين على الصحفيين والناشطات السياسيات، أمام مكتب الإرشاد بالمقطم أمس، كما استنكر الحزب فى بيان له، اليوم، استخدام العنف من قبل الجماعة وصمت الرئاسة عما تفعله مطالباً النائب العام بأن يقف على الحياد، ويعمل لصالح كل المصريين، وأن يأمر بالتحقيق فى واقعة الاعتداء على الصحفيين والناشطات أمام مكتب الإرشاد .

 
وأكد “مصر الثورة” أن ما حدث يعد انتهاكا صريحا للحريات ولمهنة الصحافة العريقة واستمراراً لسياسة البلطجة والعنف من قبل الجماعة، مشيراً إلى أن ما تفعله جاء ملاحقاً لعدم فوزهم فى انتخابات نقابة الصحفيين ولرفضهم النقيب ومجلس النقابة .
 
وحذر فى بيانه الشعب المصرى بكل طوائفه، مما وصلت إليه البلاد واستخدام العنف من قبل جماعة الإخوان المسلمين مناشدهم بالتلاحم والتوحد والوقوف يدا واحدة من أجل إفشال مخطط الإخوان فى نشر ميليشياتهم فى الشوارع.

شارك الخبر مع أصدقائك