لايف

مصدر أمني ينفي إصابة سجين بفيروس «كورونا»

قال إن كل ما تردد في هذا الشأن عارٍ تمامًا من الصحة.

شارك الخبر مع أصدقائك

نفى مصدر أمني، صحة ما تناولته إحدى صفحات مواقع التواصل الاجتماعي التابعة لجماعة الإخوان الإرهابية، حول رصد إدارة أحد السجون، لأول حالة إصابة لمسجون بفيروس “كورونا” عقب ارتفاع مفاجئ فى درجة حرارته.

وأكد المصدر، أن كل ما تردد في هذا الشأن عارٍ تماما من الصحة.


كان الدكتور أحمد مجاهد، المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة والسكان، قد أعلن عن تسجيل حالتي وفاة جديدتين واحدة لإيطالية الجنسية تبلغ من العمر 78 عامًا وتوفيت بمستشفى العزل، والأخرى لمصري يبلغ من العمر 70 عامًا من محافظة القاهرة، وتوفي بمستشفى العزل، وجاري اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية تجاه أسرته، والمخالطين له.

وقال مجاهد، إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها بـ فيروس كورونا بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

ونوه إلى أن إجمالي المتعافين من الفيروس 26 حالة حتى اليوم، من أصل 34 حالة تحولت نتائجها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19).

وباقي الحالات “السلبية” يتم متابعتها في مستشفيات العزل وحالتهم مستقرة.

وكشف مجاهد عن إجمالي عدد المصابين الذين تم تسجيلهم في مصر بـ فيروس كورونا المستجد حتى اليوم الثلاثاء هو 196 حالة من ضمنهم 26 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و6 حالات وفاة.

وأكد مجاهد مجددًا عدم رصد أي حالات مصابة أو مشتبه في إصابتها بفيروس كورونا المستجد بجميع محافظات الجمهورية سوى ما تم الإعلان عنه.

وأشار إلى أنه فور الاشتباه بأي إصابة سيتم الإعلان عنها فورًا، بكل شفافية طبقًا للوائح الصحية الدولية، وبالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »