أسواق عربية

مصدرون : استمرار تراجع الليرة اللبنانية ينعكس بالسلب على صادرات مصر لبيروت

أبرز الصادرات المصرية إلى لبنان المنتجات الزراعية وتعد أهمها البطاطس

شارك الخبر مع أصدقائك

توقع مصدرون للسوق اللبنانية من أعضاء مجلس إدارة شعبة المصدريين بالغرفة التجارية المصرية فى الإسكندرية، أن تتأثر التجارة بين القاهرة وبيروت بالسلب خلال الفترة المقبلة، لا سيما الصادرات المصرية نتيجة عدة عوامل آخرها انفجار مرفأ بيروت قبل عدة أيام، الذى أدى لخروج أجزاء من الميناء عن العمل .

وقال بحيرى أحمد بحيرى، نائب رئيس شعبة المصدرين بالغرفة التجارية المصرية فى الإسكندرية، وأحد أبرز مصدرين الحاصلات الزراعية للسوق اللبنانية، أن هناك حجم كبير من الصادرات المصرية  المتعددة يعتمد على سوق لبنان، ويكون من أكبر المتضررين خلال الفترة المقبلة.

وأضاف بحيرى لـ”المال” أن أبرز الصادرات المصرية إلى لبنان هى الصادرات الزراعية، وتعد أهمها منتجات البطاطس، التى تصل إلى 50 ألف طن، يليها  البصل الذي يتم تصديره 30 ألف طن سنوياً .

اقرأ أيضا  شينخوا: متطوعون كويتيون وأجانب يشاركون في حملة لتنظيف الكويت

ولفت إلى أنه يتم كذلك تصدير البطاطا وبنحو 2000 طن سنوياً، والرمان، والقلقاس، والمانجو بكيات مشابهة، فضلاً عن  الثوم وغيره من المنتجات المصرية .

تأثر حركة الصادرات المصرية

 وأشار نائب رئيس شعبة المصدرين بالغرفة التجارية المصرية فى الإسكندرية، إلى أن الآونة الأخيرة تأثرت حركة الصادرات المصرية بعد الانخفاض الذى شهدته قيمة العملة اللبناية الليرة، التى شهدت تراجع حاد أمام الدولار الأمريكى لتصل إلى ما يزيد عن 7000 ليرة للدولار، مقابل ما كانت عليه من حيث كان سعر الدولار الأمريكى يساوى 1500 ليرة لبنانية .

اقرأ أيضا  شينخوا: دلالات مهمة لإعلان رئيس حكومة الوفاق استعداده تسليم السلطة

وتوقع بحيرى أن يؤثر الأنفجار الذى شهده مرفأ بيروت قبل عدة أيام على حركة التجارة ، لافتاً إلى أن البديل لهذا المرفأ هو ميناء طرابلس الذى يعد صغير نسبياً ولا يتحمل حركة الشاحنات الكبيرة لنقل البضائع التى تصل إلى لبنان.

وكشف نائب رئيس شعبة المصدريين بالغرفة التجارية المصرية فى الإسكندرية، عن أن عدد مصدرى الحاصلات الزراعية فقط للسوق اللبنانية يصل عددهم إلى 25 مصدرًا، بخلاف القطاعات الأخرى .

وأوضح بحيرى إلى أن السوق اللبنانية رغم أهميته للصادرات المصرية، إلا أنه يعد سوق صغيرة  يتم التصدير إليه طبقاً لاحتياجاته، لافتاً إلى أهمية فتح أسواق جديدة.

اقرأ أيضا  مؤشر البحرين يقود بورصات الخليج نحو الصعود الخميس

تجدر الإشارة إلى أن المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، كشف قبل عام عن أن حجم التبادل التجاري بين مصر ولبنان بلغ 643 مليون دولار عام 2018، وتصل حجم الصادرات المصرية للبنان 527 مليون دولار، حين تصل حجم واردات مصر من لبنان 116 مليون دولار.

وأشار المركز الإعلامي إلى أن أهم الصادرات المصرية إلى لبنان تتمثل في (المصنوعات من الحجر والأسمنت- حديد الزهر والصلب- المنتجات الزراعية- الزيوت العطرية ومستحضرات ‏التجميل- الآلات والأجهزة المنزلية)، فيما تتمثل أهم الواردات المصرية من لبنان في (منتجات الشعير والقمح واللدائن ومصنوعاته- خردة الحديد- الكتب والمطبوعات).​

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »