بنـــوك

مصدر:العطاء المفاجيء للمركزي يستهدف تسريع وتيرة انخفاض الجنيه

كشف مصدر مسئول عن قطاع الخزانة بأحد البنوك، أن الهدف الأساسي من طرح العطاء الدوري المفاجىء والذي يحمل رقم 304، هو تسريع وتيرة تخفيض قيمة الجنيه إلى مستوى معين غير معلن وقبل وقت محدد من المتوقع أن يكون قبل انعقاد المؤتمر الاقتصادي لمارس المقبل.

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب: محمد رجب
 
كشف مصدر مسئول عن قطاع الخزانة بأحد البنوك، أن الهدف الأساسي من طرح العطاء الدوري المفاجىء والذي يحمل رقم 304، هو تسريع وتيرة تخفيض قيمة الجنيه إلى مستوى معين غير معلن وقبل وقت محدد من المتوقع أن يكون قبل انعقاد المؤتمر الاقتصادي لمارس المقبل.
 
وقال المصدر أنه لايمكن تحديد مستوى مستهدف لانخفاض قيمة الجنيه المصري أمام الدولار، لافتاً إلى ان احد التقارير الصادرة من بعض المؤسسات المالية في وقت سابق، كشفت عن توقعها بوصول الدولار الأمريكي إلى مستويات تتراوح بين 7.5 جنيه و 7.75 جنيه.
 
وتابع المصدر:”هناك سبباً آخر يفسر طرح العطاء الدوري الإضافي للدولار يتمثل في تغطية كافة الطلبات المنتظرة من جانب عدد من العملاء والذين لديهم مواقف قصيرة الأجل من المتوقع أن تتأثر سلبيا مع الزيادة في أسعار الصرف للدولار”.
 
وأشار إلى أن الفترة المقبلة ستكشف عن الأسباب والاتجاهات الحقيقية للدولار الأمريكي أمام الجنيه، خاصة مع انعقاد مؤتمر مارس المقبل، لافتاً إلى أن بعض الأطراف طالبت في وقت سابق باتباع سعر صرف مرن وعدم اللجوء إلى تثبيته.

باختصار .. ردود الأفعال على تراجع الجنيه 5 قروش دفعة واحدة

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »