اقتصاد وأسواق

الكهرباء تنتهى من صيانة جميع محطات التوليد الشهر الحالى

لاستقبال شهر رمضان وفصل الصيف

شارك الخبر مع أصدقائك

مصادر: 3.5 مليار جنيه تكلفة الأعمال و20 ألف ميجاوات إجمالى الفائض

اقتربت 6 شركات تابعة لوزارة الكهرباء والطاقة من الانتهاء من أعمال الصيانة لمحطاتها، والمقرر لها أبريل الجارى، بتكلفة تتخطى 3.5 مليار جنيه، وذلك لرفع القدرات الإنتاجية للمحطات.

وكشفت مصادر مسئولة بوزارة الكهرباء، أن الوزارة بدأت فى أعمال الصيانة منذ أكتوبر الماضى، وذلك لاستقبال فصل الصيف المقبل، ومنع حدوث أى انقطاعات فيه.

وأكدت المصادر فى تصريحات لـ«المال» الانتهاء من الأعمال قبل حلول شهر رمضان، الذى يشهد زيادة فى الاستهلاك، نظرا لبعض الاحتفالات وزيادة عدد المحلات وتشغيل المطاعم والكافتيريات بصورة أكبر.

وأضافت أن الوزارة قامت بصيانة أغلب محطاتها ومشروعاتها، كما تم التعاقد مع أكثر من شركة مسبقاً منها “سيمنس” و”جنرال إليكتريك”، وغيرها لصيانة بعض المحطات، لافتاً إلى النجاح فى تقليل مدة برنامج الصيانة السنوى للمحطات لينتهى خلال أيام قبل بدء الصيف.

اقرأ أيضا  أسعار الفراخ في بورصة الدواجن اليوم الأحد 28-11-2021

وأوضحت المصادر قيام الشركات بإجراء أعمال الصيانة لأكثر من 180 وحدة لتوليد الطاقة بإجمالى نحو 55 ألف ميجاوات، مشيرة إلى أن الوزارة تعتمد على رفع كفاءة المحطات القائمة عن طريق الالتزام بتعليمات الشركات المصنعة، فيما يخص التشغيل والصيانة، مع دراسة جدوى إعادة تأهيل المحطات ذات الكفاءة المتدنية، مقارنة بإحلالها بأخرى جديدة.

وأكدت أن الوزارة تتوسع فى مشروعات الدورة المركبة لبعض المحطات، عبر خطة تستهدف الاستمرار فى سياسة تحويل وحدات الدورة البسيطة إلى نظام الدورة المركبة، والذى يوفر نحو ثلث الوقود المستخدم مع التوسع فى إنتاج الكهرباء من المصادر الجديدة والمتجددة.

اقرأ أيضا  اليابان تقر ميزانية إضافية 36 تريليون ين لتحفيز اقتصادها بعد تعثره بسبب كورونا

وأشارت إلى أنه فى الصيف المقبل لن يكون لدى “الكهرباء” طوارئ بشركات الإنتاج والتوزيع، موضحًا أن لديها القدرات الكافية لتلبية احتياجات المواطنين من الكهرباء ومواجهة ارتفاع الأحمال، كما تمتلك فائضا من الطاقة يصل لنحو 20 ألف ميجاوات.

وأرجعت المصادر استقرار الشبكة وتوافر الفائض إلى الانتهاء من تنفيذ مشروعات ضخمة وعملاقة مثل مجمع بنبان الشمسى والذى يعد أكبر مجمع للطاقة الشمسية على مستوى العالم بمحافظة أسوان بقدرة 1465 ميجاوات، إضافة إلى تشغيل 3 محطات نفذتها شركة سيمنس العملاقة والأكبر على مستوى العالم وتصل قدرتها إلى 14400 ميجاوات.

اقرأ أيضا  «الكهرباء» ترفع استهلاك المازوت بمحطات التوليد بنسبة 55%

وأكدت المصادر أن المبالغ التى تُنفق على تكاليف تشغيل وصيانة محطات وإنتاج وشبكات توزيع الكهرباء يتم تدبيرها عن طريق إيرادات تحصيل فواتير استهلاك الكهرباء.

وتضم قائمة الوحدات التى خضعت للصيانة محطات “الكريمات البخارية، وعتاقة، والشباب، والمحمودية وجنوب القاهرة، والنوبارية، وطلخا، ونجع حمادى، وإسنا، وبورسعيد، ودمنهور البخارية، ودمياط الجديدة، وشبرا الخيمة، والتبين، ووادى حوف وبنها وغيرها من الوحدات”.

كان الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء أكد الفترة الماضية أن مصر لم تشهد أى تخفيف للأحمال منذ منتصف عام 2014 وحتى 2020 وذلك نتيجة للإجراءات الضخمة التى اتخذتها الوزارة فى جميع قطاعاتها.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »