اتصالات وتكنولوجيا

مصادر: قرار إغلاق جلوفو مصر يرجع للشركة العالمية

قرار إغلاق جلوفو مصر يرجع للشركة العالمية التى تتخذ من مدينة برشلونة الأسبانية مقرا لها

شارك الخبر مع أصدقائك

أكدت مصادر أن شركة جلوفو العالمية لتوصيل الطلبات عبر المحمول التى تتخذ من مدينة برشلونة الأسبانية مقرًّا لها، أخطرت وحدتها فى مصر منذ أيام بقرار إنهاء أعمالها بالسوق المحلية والتخارج نهائيًّا من القاهرة.

وقالت المصادر، لـ”المال”، إن قرار تخارج الشركة لا يتعلق بأى أسباب اقتصادية، وإنما يرجع إلى الشركة الأم، ولا سيما أن “جلوفو” كانت تحقق نموًّا ملحوظًا فى حجم عملياتها والانتشار الجغرافى على مستوى محافظات الجمهورية.

وحاولت “المال” التواصل هاتفيًّا أكثر من مرة مع كريم عبيد، مدير جلوفو مصر؛ للحصول على تعليق، لكن دون رد.

كانت تقارير إخبارية منشورة على موقع “menabytes.com” لمتابعة أخبار الشركات الناشئة بمنطقة الشرق الأوسط، قد كشفت خروج شركة جلوفو الإسبانية لتوصيل الطلبات أونلاين من مصر.

وقال الموقع إن شركاء التسليم في GLOVO تلقّوا رسالة لإبلاغهم بالقرار.

وتعد جلوفو من الشركات الناشئة التي توسعت في مصر العام الماضي، وكانت لديها خدماتها المتاحة في القاهرة والإسكندرية، ولم تعلن الشركة عن قرارها للمستهلكين بعدُ، لكن الإخطار الموجه إلى Glovers يؤكد أن العمليات سيتم إغلاقها في الساعة 11:59 مساءً بتوقيت القاهرة.

ولدى “Glovo” حاليًّا فريق من 40 موظفًا في مصر يعمل معظمهم في خدمة العملاء، وكانت “جلوفو” تقدم خدماتها فى مدينتى القاهرة والإسكندرية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »