اتصالات وتكنولوجيا

مستقبل تكنولوجيا الجيل الخامس..270 مشغلا عالميا يتجه لـ5G فى 2025

أسرع 100 مرة من الجيل الرابع.. والحكومات المتقدمة تتسابق عليها

شارك الخبر مع أصدقائك

توقعت رابطة موردى أجهزة المحمول العالمية “GSA” تفعيل 270 شبكة محمول عالميا لتكنولوجيا الجيل الخامس للاتصالات 5G بحلول عام 2025 بمتوسط سرعات تصل إلى 5 جيجابايت فى الثانية الواحدة.

و”Global mobile Suppliers Association” هى منظمة غير ربحية تمثل شركات الاتصالات حول العالم، وتأسست فى عام 1998، وتتولى وضع استراتيجيات التحول نحو تكنولوجيات الاتصالات الحديثة ومنها الجيلان الرابع والخامس.

وتسمح شبكات الجيل الخامس “5G” ببث فيديوهات بدقة 4K بلا تقطع أو زمن انتظار للتحميل، مقارنة بتكنولوجيا الجيل الرابع، إذ تستطيع تحميل مقطع فيديو بحجم 800 ميجابايت فى ثانية واحدة فهى أسرع بـ 100 مرة من شبكات الجيل الرابع و1000 مرة من ناحية القدرة الاستيعابية.

10جيجابايت سرعة تنزيل وتحميل الداتا.. وتساهم فى خفض استهلاك الطاقة بنسبة %90

ومن المقرر أن تصل سرعة تنزيل وتحميل البيانات من وإلى شبكة الإنترنت إلى 10 جيجابايت فى الثانية الواحدة للأجهزة الثابتة و1 جيجابايت للمتحركة، مقارنة بـ 75 ميجابت فى تقنية الجيل الرابع.

وتركز مشروعات الأبحاث والتطوير التى تجريها حكومات الدول المتقدمة على تحسين أداء الهوائيات وأبراج المحمول وإتاحة ترددات أعلى وإعادة تصميم شبكات الاتصالات الحالية بما يتوافق مع عمل التقنية الجديدة المزمع طرحها تجاريا فى 2020 أو 2021 على أقصى تقدير.

ومن مزايا تكنولوجيا الجيل الخامس هو الاعتماد بشكل كلى على البروتوكول السادس من عناوين شبكة الإنترنت IPV6، ولا يتعدى زمن تأخير الاتصال فى 5G عن 1 مللى فى الثانية، مقارنة بـ 10 مللى فى الجيل الرابع.

تعمل على حيز ترددى حتى 160 ميجاهرتز مقارنة مع 20 ميجا فى 4G

كما تعمل شبكات 5G على نطاق ترددى يصل حتى 160 ميجاهرتز، مقارنة بـ20 ميجا فى الجيل الرابع، وتعمل على خلايا شبكات صغيرة بما يساهم فى ترشيد استخدام الطاقة بنسبة %90.

“المال” ترصد فى السطور التالية الخريطة الكاملة لتكنولوجيا الجيل الخامس من حيث المزايا والهواتف الداعمة لها وتجارب الدول العربية والأوروبية فى تطبيقها.

يأتى ذلك على خلفية توقيع مجموعة “هواوي” الصينية التى تعتبرها الولايات المتحدة تهديدا أمنيا، الأربعاء الماضى، عقدا مع شركة الاتصالات الروسية “إم تى إس” لتطوير شبكة تكنولوجيا الجيل الخامس فى روسيا خلال العام المقبل.

وبحسب تقرير حديث أصدرته مؤسسة “OPEN SIGNAL” العالمية لقياس أداء شبكات المحمول فى مايو الماضى، لمعرفة استعدادات المشغلين لتطبيق تكنولوجيا الجيل الخامس للاتصالات، فإنه توجد 35 دولة عالميا تتراوح متوسط سرعات الإنترنت بها عبر المحمول بين 10 و20 ميجابت و20 دولة بسرعة 10 ميجا، و19 دولة أخرى من 20 إلى 30 ميجابت، و9 آخر من 30 إلى 40 ميجابت، و3 من 40 إلى 50 ميجابت، وواحدة تتجاوز الـ50 ميجا وهى كوريا الجنوبية.

شارك الخبر مع أصدقائك