بورصة وشركات

مستشار ترامب: شطب الشركات الصينية من البورصة الأمريكية غير وارد

أكد لاري كودلو مستشار ترامب الاقتصادي أنهم يسعون فقط لحماية المستثمر الأمريكي، لا لشطب الشركات الصينية من البورصة الأمريكية

شارك الخبر مع أصدقائك

أكد لاري كودلو كبير المستشارين الاقتصاديين للرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن الإدارة الأمريكية ، قد شرعت بالفعل في دراسة سبل حماية المستثمر الامريكي في الصين، مؤكدا أن شطب الشركات الصينية المدرجة في البورصة الأمريكية “غير مطروح على الطاولة”.

ونسبت وكالة “رويترز” للأنباء عن كودلو تصريحاته للصحفيين والتي قال فيها:” مسألة شطب الشركات الصينية ليس مطروحا على الطاولة، ولا أعرف من أين جاءت تلك الأنباء”.

اقرأ أيضا  البورصة المصرية تغلق أسبوعًا متأرجحًا على صعود طفيف بدفع مشتريات الأجانب

وأوضح كودلو: “ما نتطلع إليه حقا هو حماية المستهلك الأمريكي… وتحقيق مبدأ الشفافية، والامتثال لعدد من القوانين”.

وأضاف أن إدارة الرئيس ترامب قد عقدت “مجموعة دراسة” لفحص تلك القضايا، لكنه قال إن طرحها للمناقشة لا يزال في مراحله “المبكرة جدا”.

وتجىء تصريحات المسؤول الأمريكي قبل أيام استقبال المسؤولين الأمريكيين لوفد صيني رفيع المستوى ، تمهيدا لبدء جولة أخرى من المفاوضات التجارية والتي من المقرر أن تنطلق بعد غد الأربعاء، وفقا لبيان صادر عن البيت الأبيض.

اقرأ أيضا  جلاكسو سميثكلاين تفصح عن تفاصيل عرض شراء إجبارى عليها من «حكمة فارما»

وفي أعقاب تصريحات كودلو سجلت الأسهم في عديد من الشركات الصينية المدرجة في سوق الأسهم الأمريكية صعودا، مثل مجموعة “علي بابا” (1.55%)، و “جيه دي دوت كوم” بنسبة 0.41%، و “بايدو” بنسبة 0,63%.

وتجيء تصريحات كبير المستشارين الاقتصاديين للرئيس الأمريكي بعد أيام من تقارير نسبت للإدارة الأمريكية تصريحات بأنها تفكر جديا في إلغاء إدراج الشركات الصينية في سوق الأسهم الأمريكية، ضمن مجهودات أوسع تبذلها واشنطن من أجل تقليل الاستثمارات الأمريكية في الشركات الصينية.

اقرأ أيضا  ارتفاعات جماعية لمؤشرات البورصة .. والأسهم تربح 15.5 مليار جنيه خلال أسبوع

وقالت المصادر إن الإجراء يجىء من منطق المخاوف الأمنية المتنامية التي تسيطر على ترامب بشأن أنشطة الشركات في البلد الأسيوي.

وفي يونيو الماضي، طرح أعضاء الكونجرس من الحزبين الديمقراطي والجمهورية مشروع قانون لإجبار الشركات الصينية المدرجة في البورصة الأمريكية، لتقديم تقاريرها الخاصة بالقواعد التنظيمية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »