بورصة وشركات

مساهم يرفع حصته في «المالية والصناعية المصرية» بقيمة 1.2 مليون جنيه

المالية والصناعية تفصح عن زيادة حصة أحد مساهميها إلى 10%

شارك الخبر مع أصدقائك

أعلنت شركة المالية والصناعية المصرية عن قيام المساهم إبراهيم إبراهيم إبراهيم الصعيدى بشراء عدد 99.5 ألف سهم من أسهمها، بقيمة إجمالية 1.2 مليون جنيه تقريبا.

وأضافت المالية والصناعية المصرية فى إفصاح مرسل للبورصة المصرية، أن نسبة مساهمة العميل المشار إليه ارتفعت بعد العملية إلى 10.13% من أسهم الشركة مقارنة بنحو 9.99% قبل العملية.

وبلغ متوسط سعر السهم فى الصفقة 12.07 جنيه، وتم التنفيذ بواسطة شركة سيجما لتداول الأرواق المالية، كما تم الإفصاح وفقًا لأحكام المادة 29 من قواعد قيد وشطب الأوراق المالية بالبورصة المصرية.

المالية والصناعية: إبراهيم الصعيدى اشترى 1.5 مليون سهم أغسطس الماضى

وأعلنت المالية والصناعية المصرية فى  26 أغسطس الماضى عن قيام نفس المساهم بشراء عدد 1.5 مليون سهم من أسهم الشركة، بقيمة إجمالية 13 مليون جنيه تقريبًا لترتفع حصته من 3.52% إلى 5.63% .

وبلغ متوسط سعر السهم فى تلك الصفقة آنذاك 8.53 جنيه، وتم تنفيذها بواسطة شركة سيجما لتداول الأوراق المالية.

وكشفت المؤشرات المالية للشركة ارتفاع إيرادتها إلى 15.7 مليون جنيه خلال الربع الأول من 2019، مقارنة بنحو 11.9 مليون خلال الفترة المقارنة من 2018.

وارتفع صافى ربح الشركة إلى 5.2 مليون جنيه، خلال الربع المذكور، مقارنة بصافى ربح قدره 4.1 مليون جنيه خلال الفترة المقارنة من 2018، بزيادة قدرها 26% تقريبًا.

وقالت المالية والصناعية المصرية في وقت سابق إن زيادة إيراداتها وصافى أرباحها خلال العام الربع الأول من العام الحالي ترجع إلى زيادة مبيعات التصدير.

وسجلت “المالية والصناعية” صافى ربح 114.7 مليون جنيه خلال 2018، مقارنة بصافي ربح 152.1 مليون خلال 2017، بنسبة تراجع 24%.

وقالت الشركة إنها تأثرت بارتفاع تكاليف الإنتاج، منها زيادة أسعار المستخدم من خام الكبريت، والفوسفات، والنوالين والوقود، والفوائد التمويلية.

الشركة المالية والصناعية المصرية
مصنع السويس للاسمدة التابع لشركة المالية والصناعية

وارتفعت إيرادات الشركة إلى  1.6 مليار جنيه خلال 2018، مقابل إيرادات 1.3 مليار خلال عام 2017.

وكانت الهيئة العامة للرقابة المالية قد وافقت على تعديل النظام الأساسى للشركة؛ بإضافة نشاط الاتجار بالمواد الخام. وقالت الشركة إنها تعمل فى تصدير الأسمدة الفوسفاتية على مستوى العالم.

وأشارت إلى أن بعض العملاء يطلبون استيراد بعض المواد الخام كالفوسفات، الأمر الذى دفع الشركة للتفكير فى إضافة هذا النشاط.

وتابعت الشركة، في إفصاح سابق، للبورصة أن هذا النشاط سيؤدى إلى زيادة الموارد المالية من العملة الصعبة وتحسين اقتصاداتها.

وتسيطر الشركة القابضة للصناعات المعدنية على 28% من رأسمال “المالية والصناعية” البالغ 727.6 مليون جنيه، ويملك بنك مصر 9.9%، والباقى لمجموعة من الأفراد والكيانات صغيرة الحجم.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »