بورصة وشركات

مساهمات رؤوس الأموال الأجنبية تسجل ثاني أقل معدلاتها بعد الثورة

المال - خاص     تراجعت مساهمات رؤوس الأموال الأجنبية إلي %6.4 من إجمالي 253 مليون جنيه رؤوس الأموال المصدرة للشركات الجديدة التي تم تأسيسها في الفترة من 19 يونيو الحالي إلي 23 من الشهر نفسه، وهو ما يعتبر ثاني…

شارك الخبر مع أصدقائك

المال – خاص

 

 
تراجعت مساهمات رؤوس الأموال الأجنبية إلي %6.4 من إجمالي 253 مليون جنيه رؤوس الأموال المصدرة للشركات الجديدة التي تم تأسيسها في الفترة من 19 يونيو الحالي إلي 23 من الشهر نفسه، وهو ما يعتبر ثاني أقل  مساهمات لرؤوس الأموال الأجنبية في الشركات المعلن عن تأسيسها أسبوعيا بعد الثورة، وذلك وفقًا للبيانات الأسبوعية الصادرة عن الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة.

 
يذكر أن %5.4 هي أقل نسبة سجلتها مساهمات رؤوس الأموال الأجنبية من إجمالي 183 مليون جنيه رؤوس أموال مصدرة في 140 شركة تم تأسيسها في الأسبوع الثاني من مايو الماضي، وكان متوسط نسبة مساهمات رؤوس الأموال الأجنبية بالشركات التي يتم تأسيسها أسبوعيا عقب الثورة هو %7.

 
وتراجعت المعدلات الأسبوعية لتأسيس الشركات بنحو 5 وحدات، مقارنة بالأسبوع السابق عليه، كما تراجعت المعدلات اليومية أيضًا بشكل طفيف، وبلغ المعدل اليومي للتأسيس 30 وحدة في المتوسط .

 
وبينما وصلت أعداد الشركات ذات المسئولية المحدودة إلي 54 شركة، محطمة أعلي معدل لها بعد الثورة، وهو 51 شركة في الأسبوع الثاني من مايو الماضي، تراجعت أعداد كل من شركات المساهمة المصرية وشركات المنشأة الفردية لتصل إلي 35 شركة جديدة لكل منهما، فيما تساوت أعداد شركات التوصية والبسيطة والتضامن، مسجلة 13 وحدة عن الأسبوع الماضي.

 
وكانت شركات المنشأة الفردية قد شهدت قفزات متتالية علي مدار الأسابيع السابقة لتصل إلي معدلات قياسية وتسجيل 49 شركة في الأسبوع قبل الماضي.

 
فيما واصل القطاع التمويلي انفراجته التي شهدها الأسبوع الماضي بتأسيس شركتين هذا الأسبوع، بعد انقطاع في التأسيس دام لأكثر من شهر، ليتم تأسيس شركة واحدة عن الأسبوع السابق عليه، وواصل القطاع الخدمي تصدره قائمة الشركات الأكثر تأسيسًا بنصيب 49 شركة، وتراجعت أعداد الشركات المؤسسة في القطاع الصناعي إلي 21 شركة، وارتفع معدل تأسيس الشركات السياحية إلي 10 شركات والزراعية إلي 6 شركات.

 
وتوفر الشركات المؤسسة هذا الأسبوع ما يقرب من 2392 فرصة عمل يرتكز معظمها في محافظة المنوفية، و%56 منها فرص عمل حرفية، و%26 إدارية، و%4 في القطاعين السياحي والزراعي، و%1 فقط في القطاع الطبي.

 

 

 
 

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »