Loading...

مساعي بجمارك الإسكندرية للوصول إلى صفر من البضائع المهمل

بلغ إجمالي قيودات المهمل 140 نمرة فقط عنهم 201 حاوية حتى تاريخ 20 أبريل 2022 منها 12 حاوية بضائع مهمل خطر فقط

مساعي بجمارك الإسكندرية للوصول إلى صفر من البضائع المهمل
السيد فؤاد

السيد فؤاد

5:40 م, الأحد, 1 مايو 22

أعلنت الإدارة العامة للحركة بجمارك الإسكندرية خلال الفطار السنوى المقام فى ساحات الحاويات أن جميع حاويات البضائع المهمل بساحات شركة الإسكندرية لمحطات الحاويات الدولية “الشركة الصينية” تم الإنتهاء من كشفها، بهدف الوصول الى صفر بضائع مهمل.

وأوضحت أنه بلغ اجمالي قيودات المهمل 140 نمرة فقط عنهم 201 حاوية حتى تاريخ 20 ابريل 2022 ، منها 12 حاوية بضائع مهمل خطر فقط.

كما أن جميع الحاويات تم الإنتهاء من كشفها بالفعل وتبين أن 50% منها مهمل متداول لسنة 2022.

وتم تسليم استمارات الكشف مستوفاه جميع الإجراءات مشمولها 100 نمرة بضائع مهمل؛ للإدارة العامة للمهمل بالإسكندرية لإدراجها بالمزاد القادم، وباقي النمر ما بين استيفاء جهات عرض وإنهاء إجراءات إعدام .

وفي نفس السياق، أعلنت الإدارة العامة للحركة ونقاط الفحص والمعاينة بجمارك ميناء الإسكندرية برئاسة علاء كامل القائم بأعمال المدير العام، وبتوجيه من الدكتور محمد القرنشاوى رئيس الإدارة المركزية لجمارك الإسكندرية؛ اطلاق المبادرات التطوعية لإرساء ثقافة حب العمل والعطاء بلا مقابل وتعزيز مبادىء المسؤولية .

يأتي بذلك بهدف استمرار العمل والإفراج عن كل الرسائل المقرر الإفراج عنها يوميا ثم يتولى البعض – وفقاً لترتيب مسبق – القيام بكشف البضائع المهمل حتى لا تتكرر ظاهرة تكدس الحاويات مرة أخرى.

وكانت قد قررت مصلحة الجمارك تقليص المدة المقررة لبيع بضائع المهمل لتكون شهرا بدلا من أربعة.. جاء ذلك وفقا لقرار رئيس المصلحة رقم 114 لسنة 2020.

والبضائع المهمل هى المتواجدة فى المخازن الجمركية أو على الأرصفة داخل الموانئ، أو الأشياء التى يتركها المسافرون فى المكاتب الجمركية وتقاعس أصحابها عن سحبها بعد إخطارهم بخطاب موصى عليه بعلم الوصول أو عن طريق الإعلان بجهة الإدارة.

من ناحية أخرى، أشار مصدر مسئول فى مصلحة الجمارك إلى أن القرار جاء تفعيلا للتكليفات الرئاسية والتوصيات الصادرة عن الاجتماعات التنسيقية المنعقدة برئاسة أمين عام مجلس الوزراء بشأن التصرف فى الحاويات والرواكد القديمة المخزنة بالموانئ والساحات الجمركية بعد حادث انفجار ميناء بيروت.

وقال المصدر إنه على إثر تلك التكليفات عقدت مصلحة الجمارك اجتماعا مع مديرى عموم المهمل والحركة والإدارات – المنافستو والإدارة المركزية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والإدارة العامة للسياسات والاجراءات الجمركية – لتنفيذ تلك التكليفات.

جريدة المال
جريدة المال
جريدة المال