استثمار

مسئول حكومي: قصر دعم «تكافل وكرامة» النقدي علي طفلين لم ينفذ

أكد مصدر مسئول بوزارة التضامن الاجتماعي، أن قرار قصر دعم منظومة النقدي ممثلا في "تكافل وكرامة" علي طفلين، لم يتم تنفيذه منذ بداية العام، ولم يحسم موعد تطبيقه حتي الآن. وتابع: منظومة الدعم النقدي تسير كما هي، وأي تعديل فى…

شارك الخبر مع أصدقائك

أكد مصدر مسئول بوزارة التضامن الاجتماعي، أن قرار قصر دعم منظومة النقدي ممثلا في “تكافل وكرامة” علي طفلين، لم يتم تنفيذه منذ بداية العام، ولم يحسم موعد تطبيقه حتي الآن.

وتابع: منظومة الدعم النقدي تسير كما هي، وأي تعديل فى شروط البرنامج خلال الفترة المقبلة، مرهون بالمؤشرات النهائية لخريطة الفقر التي يتم تدقيقها فى الوقت الحالي.

وأشار فى تصريح لـ”المال”، إلى أن وزارة التضامن تكثف فى الوقت الحالي أعمال المراجعة للأسر المدرجة فى البرنامج فى بداية إطلاقه، ومجلس الوزراء لم يصدر تعليمات بشكل رسمي لقصر الدعم للأسرة المستحقة والمدرجة فى الوقت الحالي تحت مظلة “تكافل وكرامة” علي طفلين.

كان الدكتور مصطفي مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، قد أعلن فى نوفمبر الماضي أن الدعم النقدي سيقتصر علي طفلين فقط، في إطار سياسة توجيه الدعم إلى مستحقيه، فضلا عن دراسة أكثر من سيناريو لترشيد الدعم العيني.

وكشفت دراسة أعدها المعهد الدولي لبحوث السياسات الغذائية ـ IFPRI ـ، واصدرها فى نوفمبر الماضي بمناسبة مرور 3 سنوات علي إطلاق برنامج كرامة وتكافل، أن درجات الرضا من المستفيدين فى البرنامج جاءت عالية، إذ أكد 68% بأنهم رضوان جدا، و21,08% راضون نوعا ما، و3,61% عدم رضا وعدم استياء فى نفس الوقت، و1,81% غير راضي نوعا ما، و5,42% غيرا راضٍ جدا.


وطبقت وزارة التضامن برنامج الدعم النقدي ” تكافل وكرامة”، بداية من شهر مارس 2015، لحماية الاسر الفقيرة من أثار تطبيق برنامج الاصلاح الأقتصادي.

ويدعم برنامج “تكافل” العائلات الأكثر فقرا التي تعول أطفال دون سن الثامنة عشر، وتبلغ قيمة الدعم 325 جنيها شهريا لرب الأسرة، و80 جنيها لطفل المرحلة الابتدائية، و100 للإعدادية و140 للمرحلة الثانوية، ويدعم برنامج “كرامة” الفئات الأكثر فقرا من المسنين وذوي الاحتياجات الخاصة والأيتام، بمبلغ قيمته 450 جنيه شهريا.


وبلغ عدد مستفيدي البرنامج بنهاية نوفمبر الماضي نحو 2.25 مليون أسرة من جميع محافظات الجمهورية، ويصل نسبة المستفيدين من البرنامج من السيدات نحو 89%، و11% فقط من المستفيدين من الرجال.

وبدأ برنامج “تكافل” في عام 2018 في تطبيق الشروط الواجبة لاستمرار الأسر المستفيدة من البرنامج في تلقي الدعم النقدي، والمتمثلة في إنتظام الأطفال في الحضور الدراسي بنسبة لا تقل عن 80% وإنتظام الأم في إجراء زيارات الرعاية الصحية الأولية ومتابعة النمو وبرامج رعاية ما قبل وبعد الولادة للنساء الحوامل.

شارك الخبر مع أصدقائك