اقتصاد وأسواق

مسؤول بـ«مجلس الاحتياطي الاتحادي» يود تفادي خفض آخر للفائدة في سبتمبر

التوقعات لنمو الاقتصاد الأمريكي هذا العام تبلغ حوالي اثنين في المئة

شارك الخبر مع أصدقائك

قال روبرت كابلان، رئيس بنك الاحتياطي الاتحادي في دالاس، أمس الخميس، إن خفض البنك المركزي الأمريكي أسعار الفائدة في يوليو الماضي، كان إجراء مناسبا لكنه يود تفادي خفض آخر للفائدة في سبتمبر المقبل.

أضاف كابلان، طبقا لما نقلته “رويترز” أنه ينظر “بعقل منفتح”، فيما يتعلق باتخاذ إجراء بشأن أسعار الفائدة في الأشهر المقبلة، إذا كانت هناك حاجة إلى ذلك.

وأبلغ رئيس بنك الاحتياطي الاتحادي، محطة تلفزيون سي.إن.بي.سي، أن التوقعات لنمو الاقتصاد الأمريكي هذا العام تبلغ حوالي اثنين في المئة، لكنه يراقب ضعفا في قطاع الصناعات التحويلية وتباطؤا في النمو العالمي.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »