اقتصاد وأسواق

مذكرة لـ «التموين » لإسقاط 20 مليون جنيه غرامات تأخير توريد الأرز

محمد ريحان تتقدم شعبة شركات مضارب الأرز باتحاد الصناعات، الأسبوع الحالى، بمذكرة عاجلة إلى الدكتور جودة عبدالخالق، وزير التموين والتجارة الداخلية، للمطالبة بإسقاط غرامات تأخير التوريد فى المناقصتين رقم 4 و 5. قال مصطفى السلطيسى، نائب رئيس الشعبة فى تصريح…

شارك الخبر مع أصدقائك

محمد ريحان

تتقدم شعبة شركات مضارب الأرز باتحاد الصناعات، الأسبوع الحالى، بمذكرة عاجلة إلى الدكتور جودة عبدالخالق، وزير التموين والتجارة الداخلية، للمطالبة بإسقاط غرامات تأخير التوريد فى المناقصتين رقم 4 و 5.

قال مصطفى السلطيسى، نائب رئيس الشعبة فى تصريح لـ «المال » إن الشركات تأخرت فى توريد الكميات فى الأوقات المحددة، لظروف خارجة عن إرادتها نتيجة عدم توافر الأرز المحلى، بسبب عمليات تهريبه إلى الخارج، بالإضافة إلى وجود أزمات مثل نقص السولار وارتفاع تكلفة النولون .

وأشار إلى أن إجمالى غرامات التأخير المستحقة على الشركات الموردة لهيئة السلع التموينية، يصل إلى 20 مليون جنيه، لافتاً إلى أن وزير التموين والتجارة الداخلية، كان قد وعدهم شفوياً بأنه سيقوم باسقاط هذه الديون إلا أن ذلك لم يحدث حتى الآن .

وأوضح السلطيسى أن الشركات انتهت تماماً من توريد الكميات بالكامل إلى هيئة السلع التموينية، وفى سياق متصل تتقدم شركات المضارب، اليوم الخميس، بالمظاريف المالية والفنية، لتوريد نحو 240 ألف طن أرز، لمدة 3 أشهر ضمن المناقصة الجديدة التى طرحتها هيئة السلع التموينية الشهر الحالى .

وأوضح السلطيسى أن الأسعار تتراوح حالياً بين 2650 و 2700 جنيه للطن، لافتاً إلى أن لجنة البت ستعلن النتيجة النهائية خلال الشهر الحالى، على أن يبدأ التوريد اعتباراً من 5 يوليو إلى 30 سبتمبر .

وتوقع تراجع أسعار الأرز فى السوق المحلية خلال الأشهر القليلة المقبلة، خاصة مع قرب بدء حصاد الموسم الجديد نهاية شهر أغسطس المقبل، مطالباً الحكومة بضرورة تشديد الرقابة على المنافذ الجمركية لمواجهة ومنع عمليات تهريب الأرز المصرى إلى الأسواق الخارجية المجاورة، خاصة السودان وبعض الدول العربية .

شارك الخبر مع أصدقائك