استثمار

مدير «كوترا»: استراتيجية صناعة السيارات تمهد الطريق لتواجد الشركات الكورية

الحكومة المصرية تقوم بتطوير مجموعة من الحوافز لتشجيع الإنتاج المحلى للسيارات والصناعات المغذية

شارك الخبر مع أصدقائك

قال شين وويونج، المدير العام لمكتب الوكالة الكورية للترويج للاستثمار والتجارة فى القاهرة «كوترا»، إن البدء فى إستراتيجية صناعة السيارات فى مصر يعزز الثقة فى العودة المحتملة لصناعة السيارات ويشجع المزيد من الاستثمارات، مضيفًا أن الإستراتيجية تمهد الطريق لشركات السيارات الكورية الجنوبية وكذلك الشركات العاملة فى الصناعات المغذية لتعزيز وجودها فى السوق المحلية.

وكانت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، قد أعلنت فى مؤتمر صحفى السبت الماضى، الانتهاء من تعديل وإضافة بعض الفصول فى إستراتيجية صناعة السيارات وإرسالها إلى مجلس الوزراء خلال الأسبوع الحالى، مشيرةً إلى أن التعديلات المضافة تم الاتفاق عليها مع أكثر من جهة منوطة بالملف وتخص بنودًا إضافية لها علاقة بالسيارات الكهربائية.

اقرأ أيضا  وزيرة التعاون الدولي تبحث مع سفير كوريا الجنوبية التوسع في مشروع الجامعات التكنولوجية

وأشار «وويونج» – فى تصريحات خاصة لـ«المال»- أن الحكومة المصرية تقوم حاليًا بتطوير مجموعة من الحوافز لتشجيع الإنتاج المحلى للسيارات والصناعات المغذية، لافتًا إلى أنه من المتوقع أن توفر هذه الاستراتيجية حوافز جديدة من شأنها أن تعزز التصنيع والتجميع المحلى وستتضمن خصومات جمركية كبيرة على مكونات السيارات.

وتابع: «ستشكل الإستراتيجية فرصة للشركات الكورية لتعزيز تجميع السيارات المحلية فى مصر وستقوى وضعها فى السوق كى تكون قادرة على تصدير منتجاتها إلى الأسواق الأجنبية».

اقرأ أيضا  رئيس الوزراء يكلف بتخصيص أرض إقامة المنطقة الاستثمارية للنباتات الطبية والعطرية ببني سويف

وأضاف أنه سيكون للإستراتيجية دور إيجابى إلى جانب برنامج الإصلاح الاقتصادى المصرى الجريء الذى أعد الاستقرار إلى الاقتصاد وأعاد الثقة فى سوق الاستثمار والتصنيع.

وأكد أنه يجب أن يكون لنجاح برنامج الإصلاح الاقتصادى فى مصر تأثير إيجابى على سوق سيارات الركوب المحلى فى ظل أن نمو الناتج المحلى الإجمالى للبلاد والقوة الشرائية للمستهلكين تزداد تدريجيًا.

وقال إن الشركات الكورية الجنوبية تتطلع إلى هذه الإستراتيجية وإلى توقيع مصر على اتفاقيات التجارة التفضيلية؛ موضحا أن مصر لديها الإمكانية على أن تصبح مركزًا عالميًا / إقليميًا للخدمات والإنتاج وإعادة التصدير.

وأضاف: «بالإضافة إلى موقع مصر الجغرافى، تتمتع بقدرة على الوصول إلى الأسواق الرئيسية الكبيرة من خلال مختلف الاتفاقيات التجارية متعددة الأطراف والثنائية مع الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبى (صفر جمارك على واردات وصادرات السيارات) ودول الشرق الأوسط وأفريقيا».

اقرأ أيضا  وزيرة التعاون الدولي تشارك في الجلسة الختامية للمنتدى الاقتصادي العالمي

وأشار إلى أن مصر تعد من الدول الموقعة على اتفاقيات «الكوميسا» و«أغادير»، و«تجمع الميركوسور»، مؤكدًا أن كل هذه الاتفاقيات تشكل أيضًا فرصًا ملحوظة للمستثمرين المحتملين من كوريا الجنوبية.

جدير بالذكر أنه يعمل فى مصر 3 علامات تجارية كورية فى تصنيع السيارات وهى «هيونداى»، و«كيا» و«سانج يونج»، إلا أن «هيونداي» و«كيا» تستحوذان على النسبة الأضخم داخل السوق.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »