سيـــاســة

«مدبولي» يبحث مع نبيه برى تعزيز العلاقات المصرية اللبنانية

التقى الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، نبيه برى، رئيس مجلس النواب اللبناني، بحضور وزراء الكهرباء والطاقة، والبترول، والقوى العاملة، والاتصالات، والتجارة والصناعة، وسفير مصر في بيروت.

شارك الخبر مع أصدقائك

التقى الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، نبيه برى، رئيس مجلس النواب اللبنانى، بحضور وزراء الكهرباء والطاقة، والبترول، والقوى العاملة، والاتصالات والتجارة والصناعة، وسفير مصر فى بيروت.

واستهل رئيس الوزراء، اللقاء بنقل تحيات الرئيس عبد الفتاح السيسي، للرئيس نبيه برى، رئيس مجلس النواب اللبناني، وشكره على دعمه المتواصل للقضايا العربية، وكذا دعمه ومساندته لعلاقات التعاون مع مصر، وتدخله الشخصي لتذليل أي عقبات تواجه التعاون الثنائي من أجل دفع وتعزيز العلاقات مع مصر.

وأطلع “مدبولي” رئيس مجلس النواب اللبناني، على المحادثات التي أجراها مع الرئيس ميشيل عون، ورئيس الوزراء، سعد الحريري، والتي أثمرت عن الاتفاق على ملفات تعاون من شأنها تعزيز العلاقات التجارية والاقتصادية والاستثمارية بين الجانبين.

وأضاف رئيس الوزراء أن مصر نجحت من خلال الدعم السياسي القوى من الرئيس السيسي، في حل مشكلة الكهرباء حلاً باتاً وفى زمن قياسي، ومن ثم فإن مصر على أتم استعداد لنقل تجربتها إلى الأشقاء في لبنان، بالإضافة إلى مساهمة شركات الكهرباء المصرية في تمويل وتنفيذ مشروعات كهرباء من خلال المناقصات التي تطرحها الحكومة اللبنانية.

وعقّب الرئيس برى مرحبا بما ذكره الدكتور مدبولي حول نقل الخبرة المصرية إلى لبنان، لاسيما وأن ما قامت به مصر في قطاع الكهرباء يعد نجاحا غير مسبوق.

وأضاف “برى” أن الرئيس السيسي قيادة استثنائية قائلاً: ” لا يستطيع أي رئيس تحمُّل ما تحمله الرئيس السيسي، ولولا قراراته الجريئة وغير الشعبية، لما حققت مصر ما حققته الآن”. وأكد أنه يتطلع لأن يرى مصر في غضون السنوات الخمس القادمة في مكانة متقدمة بين الدول.

وقد تمت الإشارة خلال اللقاء إلى ما تم الاتفاق عليه خلال اجتماعات اللجنة المشتركة بشأن مشاركة شركات البترول والغاز المصرية التي تعمل في مجال البنية التحتية في المناقصات الخاصة بقطاع النفط والطاقة في لبنان.

واختتم “برى” اللقاء بإعادة التأكيد على دعمه الكامل لعلاقات التعاون مع مصر، مٌشددا على انحيازه الصريح للتعاون بين الأشقاء العرب، من أجل تحقيق التنمية المتكاملة بين الدول العربية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »