Loading...

مخاوف من تراجع الأرز المصري في الأسواق الخارجية

مخاوف من تراجع الأرز المصري في الأسواق الخارجية
جريدة المال

المال - خاص

12:00 ص, الأحد, 3 سبتمبر 06

المال خاص:
 
أعرب كبار مصدري الأرز عن مخاوف عميقة من أن يؤدي قرار لجنة الأرز، المتفرعة عن المجلس التصديري للحاصلات الزراعية، بتخفيض صادرات الأرز حتي شهر اكتوبر القادم، إلي الحاق اضرار بالوضع المتميز لصادرات الأرز المصرية وكانت اللجنة قد اصدرت في أواخر الشهر الماضي قراراً بتحديد الكميات المسموح لكل شركة بتصديرها، وذلك لدعم حجم معروض الأرز بالسوق المحلية، مع اقتراب شهر رمضان، الذي تزداد فيه معدلات الإقبال علي حزمة واسعة من السلع الغذائية منها  الأرز.

 
يبلغ إنتاج 454 ألفاً و 711 فدانا مزروعة بالأرز في مصر 6 ملايين طن أرز شعير يستخرج منها 4 ملايين طن أرز أبيض، في حين يصل الاستهلاك المحلي فيها إلي 3 ملايين طن، ويخصص باقي الإنتاج للتصدير.
 
وأوضح أحمد البدري عضو لجنة الأرز، ان اللجنة قد عقدت اجتماعاً حددت فيه 220 طنا لكل شركة تصدير بداية من 15 سبتمبر حتي اوائل اكتوبر القادم، إلا انه يري ان القرار قد يلحق اضراراً بتواجد الأرز المصري في الأسواق الخارجية، وأشار إلي ان بعض الدول التي تستورد الأرز المصري مثل سوريا  لجأت بالفعل إلي بعض دول شرق آسيا لتغطية احتياجاتها علماً بان سوريا تعد من كبار مستوردي الأرز المصري.
 
ويري ـ حمدي الغزالي ـ من كبار مصدري الأرز ان القرار ساهم في انخفاض سعر طن الأرز المحلي من «2250» جنيها للطن في شهر أغسطس الماضي إلي «1150» جنيهاً في الأيام القليلة الماضية إلاّ ان تحديد كميات معينة لكل مصدر سيؤدي إلي استغلال البعض للقرار وتصدير كميات من الأرز علي حساب المصدرين الأصليين وطالب بضرورة ان يقتصر تصدير الأرز علي من يقومون بالتصدير الفعلي للمحصول.
 
ومن جانبه عقب د. مختار الشريف الخبير الاقتصادي ان تسهيل عمليات استيراد الأرز هي السبيل الوحيد لضبط السوق مشيراً إلي ان اتخاذ قرار بوقف ـ أو تخفيض ـ التصدير ليس في مصلحة العملية التصديرية بل قد يعرقل نموها مطالبا بضرورة ان تخضع آليات تسويق وتصدير السلع للعرض والطلب دون تدخل من أحد.
 
ويعد الأرز في الأسواق الخارجية من السلع التصديرية الهامة، والتي تلقي قبولاً في الأسواق الخارجية، فقد بلغت صادرات مصر من الأرز حتي منتصف يناير الماضي 440 ألفاً و156 طناً لـ«54» دولة، بقيمة إجمالية 294 مليون دولار، واحتل المركز الأول من صادرات مصر الزراعية، ويستحوذ القطاع الخاص علي  %92,8 من إجمالي الصادرات والقطاع العام %7,2 من خلال شركتي النصر والقابضة للصناعات الغذائية.
جريدة المال

المال - خاص

12:00 ص, الأحد, 3 سبتمبر 06