لايف

مخاوف من انتشار البدانة في مدارس تكساس

مخاوف من انتشار البدانة في مدارس تكساس

شارك الخبر مع أصدقائك

 سكاي نيوز عربية

أثار قرار بعودة أدوات القلي وماكينات المشروبات الغازية إلى مدارس ولاية تكساس الأميركية، انتقادات من خبراء في مجال التغذية، الذين يرون أن هذا التحرك سيفاقم مشكلة البدانة بين الأطفال في ثاني أكبر ولاية أميركية من حيث عدد السكان.

وقال مفوض وزارة الزراعة في تكساس، سيد ميلر، إن عودة الأطعمة المقلية والمشروبات التي تحتوي على السكريات للمدارس تعيد خيارات للمناطق التي لم تستطع على مدى السنوات العشر المنصرمة أن تخفض نسبة البدانة دون المعايير المحددة في الوقت الراهن.

وعلى مدى سنوات كان ملف وجبات الغداء في المدارس من القضايا الحساسة سياسيا، وحظرت ولايات مثل كاليفورنيا المشروبات الغازية في المدارس، فيما ينتقد مسؤولون محليون في بعض الأحيان سياسة إدارة الرئيس باراك أوباما من أجل زيادة القيمة الغذائية لوجبات المدارس.

وقالت جمعية القلب الأميركية، الجمعة، إن التحرك الذي قامت به تكساس “غير منطقي”، واستشهدت بدراسات مسحية تظهر أن عددا أكبر من الآباء يؤيدون معايير التغذية في وجبات المدارس، حسب ما ذكرت وكالة رويترز.

شارك الخبر مع أصدقائك