عقـــارات

محمود مغاورى رئيس الشمس للإسكان: نفذنا 12 مليون متر مبان سكنية والأرباح قفزت %1000 مقارنة مع 2012

2 مليار جنيه استثمارات لمشروع «جاردنيا الشمس»

شارك الخبر مع أصدقائك

حققت شركة الشمس للإسكان والتعمير خلال 7 أعوام قفزات ملحوظة على مستوى الأرباح والاستثمارات، وحجم المشروعات المنفذة، التى تتناسب مع تطور القطاع العقارى، واحتياجات العملاء لتضع الشركة قدماً راسخة فى المنافسة فى استقطاب العملاء .

حاورت «المال» محمود مغاورى، رئيس مجلس إدارة شركة الشمس للإسكان والتعمير الذى استطاعت الشركة فى عهده أن تتخطى الأرباح المحققة %1000، مقارنة بعام 2012، والفترة التى سبقت توليه إدارة الشركة.

تحدث مغاورى عن خطة الشركة خلال الفترة المقبلة ورؤيته للقطاع العقارى وفرص المنافسة فى التوقيت الحالى.

كشف مغاورى عن أن الشركة نمّت 12 مليون متر مربع مبان سكنية حتى الآن، منذ بداية نشأتها عام 1946 التى تعد واحدة من كبار شركات التطوير العقارى والإنشاءات الجادة التى استطاعت طوال فترة عملها فى السوق المصرية تنفيذ منتجات عقارية تلبى احتياجات شرائح متنوعة من المواطنين، بأسعار وتسهيلات مميزة، وتنمية مساحات واسعة من أراض مصر.

خطة متكاملة لتطوير الأصول منها الأيموبيليا عبر تحديث المحلات وإنشاء ممر سياحى بالكونتننتال

أوضح أن الشركة تمتلك 12 عمارة عريقة وشهيرة بالقاهرة الكبرى، والإسكندرية أبرزهم عمارة الأيموبيليا، كما شاركت فى تنفيذ مشروع الإسكان القومى السابق، الذى وفر وحدات مميزة لشريحة كبيرة من المواطنين فى العبور، التى نفذت بها الشركة ضمن المشروع 150 عمارة، وفى السادس من أكتوبر بواقع 200 عمارة سكنية، وتنفيذ وحدات إسكان متوسط فى المعراج وحى السفارات بمدينة نصر.

أضاف أن الشركة نمت حتى الآن 76 فدانا بمشروع جاردنيا الشمس بمدينة السادس من أكتوبر، البالغ مساحته الإجمالية 120 فدانا بمنطقة التوسعات الشمالية .

عرض 8 قطع بالمزاد قريباً وبيع 82 بمساحات بين 500 إلى 600 متر

أشار إلى أن الشركة طرحت بالتوسعات الشمالية بأكتوبر 90 قطعة أرض للبيع بالمزاد العلنى، تم بيع 82 قطعة أرض متبقى منها فقط 8 قطع طرحها قريباً بالمزاد، مشيراً إلى أن مساحات الأراضى بين 500 إلى 600 متر، ووصلت الأسعار إلى 9000 جنيه للمتر، يدفع %40 من ثمن الأرض والباقى بالتقسيط على فترة تصل إلى 4 أعوام .

شراكة مع مطور عقارى لإنشاء 21 عمارة سكنية فى «جاردنيا» وحصتنا %46

أضاف أن شركة الشمس وافقت مؤخراً على إنشاء 21 عمارة سكنية بنظام المشاركة مع مطور عقارى ضمن مشروع «جاردينيا الشمس» المرحلة الرابعة.

كشف عن أن حصص الشراكة تتوزع بموجب %46 لصالح شركة الشمس للإسكان والتعمير، و%54 لصالح المطور العقارى، وتشارك الشمس بأرض المشروع، والطرف الثانى بعملية الإنشاء والتطوير.

أوضح أن جاردنيا الشمس يشتمل على مساحة 40 ألف متر تجارى إدارى، وجار استخراج التراخيص للبدء فى تنفيذهم، ومن المخطط أن تشمل تلك المساحة 6 مراكز تجارية، ومركز طبى، ومبان إدارية، ويضم المشروع الآن خدمات متنوعة منها على سبيل المثال مدرسة نفرتارى.

أشار مغاورى إلى أن حجم استثمارات مشروع «جاردنيا الشمس» بلغ 2 مليار جنيه.

لفت إلى أن الشركة فى إطار حرصها على المساهمة فى أداء دورها الاجتماعى والقومى نحو الوطن والمواطن، حصلت خلال العام الماضى، على قطعة أرض بمساحة 37.5 فدان بالعاصمة الإدارية الجديدة، وحرصت الشركة على تنفيذ مشروع سكنى متكامل بالعاصمة، والمشاركة فى خطة الدولة لتنمية وتطوير ذلك المشروع القومى.

أوضح مغاورى أن مشروع العاصمة الإدارية يحمل اسم «سولانا الشمس»، ويضم المشروع 1580 وحدة سكنية، وخدمات منها مول تجارى، ومبنى إدارى تجارى، وناد رياضى، ومساحات خضراء، وبحيرات مائية.

4 مليارات جنيه مبيعات مستهدفة من المشروع ويضم 1580 وحدة

لفت إلى أن «سولانا» من المتوقع أن يبلغ حجم استثماراته 3 مليارات جنيه، والمبيعات المستهدفة 4 مليارات جنيه، وجار إنهاء التراخيص الخاصة بالمشروع، مشيراً إلى أن الشركة رفضت طرح المشروع للتسويق قبل الحصول على القرار الوزارى، وإنهاء الإجراءات فى إطار التزام الشركة المعهود بالقوانين والقواعد والجدية.

طرح المرحلة الأولى 2020 وتشتمل على 520 وحدة بأسعار بين 12.5 ألف للمتر إلى 15 ألف جنيه

كشف عن أن الشركة تستهدف طرح المرحلة الأولى من «سولانا» أوائل 2020، وتضم 520 وحدة سكنية، بمساحات بين 108 إلى 190 متر، وأسعار بين 12.5 ألف جنيه للمتر النصف تشطيب، و15 ألف جنيه للمتر كامل التشطيب.

أضاف أن الشمس تستهدف مبيعات تعاقدية بين 700 إلى 800 مليون جنيه من المرحلة الأولى من «سولانا» بينما تبلغ الاستثمارات المتوقعة للمرحلة الأولى 500 مليون جنيه.

أشار إلى أن شركة الشمس تطرح الوحدات بكومباوند «سولانا» العاصمة الإدارية الجديدة بتسهيلات متنوعة فى السداد وأنظمة تقسيط تبدأ من 3 إلى 10 أعوام بغرض التوافق مع إمكانيات شريحة كبيرة من العملاء.

شدد على أن شركة الشمس ملتزمة بسداد المستحقات الخاصة بالأرض لشركة العاصمة الإدارية الجديدة فى المواعيد المحددة رغم من عدم قيام الشركة إلى الآن بالبيع فى المشروع، ما يعكس جديتها وملاءتها المالية القوية، مشيراً إلى أن هناك العديد من الشركات قامت بالبيع قبل الحصول على القرار الوزارى والإجراءات المطلوبة لتحصيل الأقساط والالتزامات المالية المستحقة على الأراضى ما يهدد قدرة بعضها على الالتزام بتنفيذ المشروعات وفقا للجدول الزمنى المحدد نظراً إلى عدم امتلاكها ملاءة مالية كافية للوفاء بالتزامتها.

أكد أن رغم المنافسة الشرسة بالعاصمة الإدارية الجديدة نتيجة وجود العديد من الشركات والمشروعات وطرح المزيد من التسهيلات، واتباع آليات متنوعة لجذب العملاء، إلا أن الشمس تراهن على سابقة أعمالها وتاريخها الطويل فى القطاع العقارى فى جذب العملاء.

لفت إلى أن الشركة تعاقدت مع ريل مارك للتسويق العقارى، هى إحدى الشركات التابعة للشركة القابضة للتشييد والتعمير للتسويق لكومباوند «سولانا» بالعاصمة الإدارية الجديدة، ومن المقرر التعاقد مع شركات تسويق أخرى فى المرحلة المقبلة للترويج للمشروع.

أوضح أن الشمس تدرس إنشاء فرع للتسويق والمبيعات لها بالعاصمة الإدارية الجديدة، وأن الشركة كانت تعتمد على نفسها فى التسويق ذاتيا فى الأعوام الماضية، لكن مع تطور السوق وكثرة المعروض وتعدد الآليات أصبح لزاما على الشركات الاستعانة بمسوقين والتركيز فى عملية التطوير، وكيفية الخروج بمنتجات عقارية تمثل إضافة للسوق .

شدد على ضرورة تركيز الشركات على الترويج الخارجى لشرائح المصريين العاملين بالخارج، فى ضوء عدم تغطية طلب تلك الشريحة بالصورة المطلوبة، وكثرة المشروعات العقارية المنفذة فى الفترة الماضية، واقتراب تغطية طلب شريحة المستثمرين فى مصر .

أكد أن الشركة تنتهج آليات مختلفة لعروض المبيعات المقدمة، ونظم السداد التى تتوافق مع قطاع كبير من الفئات المجتمعية والعمرية، لافتا إلى سعى الشركة فى الحصول على أراض جديدة لإقامة مشروعات تحقق لرأس المال العائد المناسب وتوفر للمواطن السكن المناسب بالسعر الاقتصادى .

أوضح أنه فور طرح وبدء الإنشاءات بمشروع «سولانا» ندرس الفرص المتاحة فى السوق للحصول على قطع جديدة، ونستهدف عدة مناطق أهمها صعيد مصر، بمدينة أسيوط الجديدة، التى ترى الشركة بها مستقبل واعد، وفرص ضخمة، لافتا إلى أن الشركة تنتظر طرح أراض بالشراكة مع الدولة لإيمانها بأهمية تلك الآلية ودورها السريع فى عملية التنمية .

نترقب بدء تفعيل مبادرة شعبة الاستثمار العقارى والمشاركة فى تنفيذ إسكان اجتماعى

أضاف أن الشركة تنظر بدء تنفيذ مبادرة شعبة الاستثمار العقارى لدخول القطاع الخاص فى تنفيذ وحدات إسكان اجتماعى بالشراكة مع وزارة الإسكان، وترغب الشركة جدياً فى المشاركة بتلك المبادرة، التى تسهم فى توفير المزيد من الوحدات التى تلبى الطلب المتزايد لشريحة محدودى الدخل، وتخفيف الأعباء عن كاهل الدولة، التى تقوم فى الوقت الحالى منفردة بتنفيذ الوحدات التى تلبى احتياجات تلك الشريحة .

سداد المستحقات بانتظام من الموارد الذاتية

أشار إلى أن الشركة تعتمد على مواردها الذاتية فى تمويل مشروعاتها وليس هناك قروض بنكية فى التوقيت الحالى، وأن الفائدة المرتفعة للتمويل العقارى تجعل العملاء يفضلون اختيار أساليب السداد المتبعة من الشركات، وعدم واللجوء إلى التمويل .

أصول الشركة ارتفعت %25 بعد إضافة أرض العاصمة الإدارية

كشف عن زيادة حجم أصول الشركة بنسبة %25، بعد إضافة قطعة أرض «سولانا»، مشيراً إلى أن الأرباح خلال 9 أشهر الأولى من 2018، كانت أعلى من نظيرتها خلال العام الجارى، بيع عبرها قطع أراض أسمهت فى إدخال موارد مالية للشركة، وعند المقارنة بين 9 أشهر الأولى من العام الجارى بالفترة ذاتها فى 2017، نجد أن هناك ارتفاعات وحققت الشركة 63 مليون جنيه أرباحًا فى 2017، و124 مليون جنيه خلال العام الجارى.

وأشار إلى أن الشمس تنتظر الوصول بالأرباح المحققة إلى 150 مليون جنيه نهاية العام الجارى، مؤكدًا أن الوصول إلى 150 مليون جنيه أرباحا نهاية العام تكون أرباح الشركة ارتفعت بنسبة %1775 مقارنة بعام 2012 الذى تولى فيه مسئولية إدارة الشركة، وكانت الأرباح المحققة لا تتخطى 8 ملايين جنيه.

أضاف أنه فور توليه مسئولية إدارة الشركة تم تكثيف العمل فى المشروعات، وحل المشاكل مع هيئة المجتمعات العمرانية، واستطاعت الشركة رد قطعة الأرض المستقطعة من مشروعها بالسادس من أكتوبر، ومساحتها 44 فدانًا يجرى تطويرها حالياً، وأنه تم العمل على تطوير الآليات بالشركة وتحسين مستوى العاملين لضمان تقديم أعلى مستوى من الخدمة إلى العملاء .

أوضح أن الشركة تتبنى آليات لتطوير الأصول المملوكة لديها فعلى سبيل المثال بعد قرار المحكمة الدستورية فى يوليو الماضى، بانتهاء الإيجارات التجارية القديمة فى يوليو 2022، أرسلت الشركة إخطارات للمستاجرين فى عمارة الأيموبيليا بوسط القاهرة، وعددهم 50 مستأجرًا، أغلبهم وحدات مغلقة سواء تجارية، أو إدارية، وعرضت عليهم إما الشراء، أو إخلاء الوحدات.

أشار إلى أنه فور إخلاء الوحدات يتم إعادة تطويرها بما يتلاءم مع متغيرات السوق، وبما يعيد الرونق الحضارى والأثرى لوسط المدينة، فعلى سبيل المثال هناك 42 محلًا تجاريا أسفل العمارة يتم وفقا للقانون إعادة تطويرها، وعمل ممشى سياحى بين الأيمويبليا، وممر الكونتننتال، وتحمل طابع أوروبى، ويتواجد بها كبار البراندات التجارية .

أضاف أن مجلس الادارة وافق مؤخرا على رفع رأس المال المصدر من 121 مليون جنيه، إلى 181.5 مليون جنيه بزيادة قدرها 60.5 مليون جنيه، وتتوزع الزيادة على 60.5 مليون سهم، بقيمة اسمية جنيه للسهم الواحد، عبر توزيع سهم مجانى لكل سهمين تمويلا من الأرباح المرحلة عن العام المالى 2018.

محمود مغاورى فى سطور:

  • تقلد اللواء أركان حرب مهندس محمود مغاورى، العديد من المناصب والوظائف المهمة بالقوات المسلحة، وتدرج فيها منها مدير سلاح المهندسين ورئيس أركان الهيئة الهندسية للقوات المسلحة ثم نائب رئيس الهيئة الهندسية حتى أكتوبر 2007 .
  • تمت إعارته إلى وزارة الإسكان رئيساً للجهاز المركزى للتعمير ونائبا للوزير حتى 2012.
  • فى نوفمبر 2012 أسند إليه رئاسة شركة الشمس للإسكان والتعمير، وتقلد مغاورى مناصب أخرى منها أمين عام نقابة المهندسين .

 

 

 

 

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »