بورصة وشركات

محمد متولي: ضريبة الدمغة أدت إلى اختفاء المضاربين في البورصة

الرئيس التنفيذي لـ«إن آي كابيتال»: ضريبة الدمغة بحاجة لإعادة نظر وتقييم مدى الاستفادة منها

شارك الخبر مع أصدقائك

أكد محمد متولي، الرئيس التنفيذى لشركة إن آي كابيتال- بنك الاستثمار الحكومي- أن ضريبة الدمغة أدت إلى اختفاء المضاربين عن تعاملات البورصة المصرية، مما أثر بشكل سلبي على قيم تداولات السوق.

وأضاف، في كلمته بمؤتمر القمة الاقتصادية EES المنعقد حاليًّا، أن المتعاملين المضاربين لهم دور في تنشيط حركة التداول بالسوق، إلا أن ارتفاع فاتورة رسوم الدخول والخروج من البورصة قلّص من الأرباح المحتمل تحقيقها من المضاربة في الأسهم.

وأوضح الرئيس التنفيذي لشركة إن آي كابيتال- بنك الاستثمار الحكومي- أن ضريبة الدمغة في حاجة إلى إعادة نظر وتقييم مدى الاستفادة منها مقابل الخسائر التي تكبدتها البورصة المصرية.

يُذكر أن الحكومة تفرض ضريبة دمغة بنسبة 1.5 في الألف على كل عملية بيع وشراء على الأسهم.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »