بنـــوك

محمد شريف: %8 نموًا مستهدفًا للودائع.. و%40 للقروض

كشف محمد شريف، عضو مجلس الإدارة التنفيذى، رئيس القطاع المالى ببنك «باركليز مصر»، عن رصد مصرفه مبالغ مالية مبدئية تقدر بنحو 80 مليون جنيه لتطوير البنية التكنولوجية وإعادة هيكلة وتجديد فروع البنك.

شارك الخبر مع أصدقائك

المال ـ خاص

كشف محمد شريف، عضو مجلس الإدارة التنفيذى، رئيس القطاع المالى ببنك «باركليز مصر»، عن رصد مصرفه مبالغ مالية مبدئية تقدر بنحو 80 مليون جنيه لتطوير البنية التكنولوجية وإعادة هيكلة وتجديد فروع البنك.

وأكد على هامش افتتاح فرع «كايروفيستيفال سيتى»، أمس الأول، أن الاهتمام بميكنة العمليات وتفعيل الإنترنت بانكنج، وتزويد الفروع بأحث التكنولوجيات، أحد أهم محاور الإستراتيجية الخمسة خلال 2015.

وأشار إلى أن أهم محاور الإستراتيجية يتمثل فى نشاط إقراض العملاء على مستوى الشركات الكبرى والأفراد، إلى جانب تدعيم محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة وتقديم منتجات جديدة بما يتفق مع احتياجات العملاء المتنامية.

ولفت إلى عزمهم تنفيذ إستراتيجية تساعد على الانتشار الجغرافى الفعال من خلال وجود أكثر فى المراكز التجارية التى تسمح بافتتاح الفرع جميع أيام الأسبوع، بالإضافة إلى دراسة افتتاح فروع صغيرة للوصول إلى شرائح جديدة.

وعلى صعيد إستراتيجية جذب الودائع وضخ القروض، قال إن مصرفه يستهدف تحقيق نمو يتجاوز %40 فى محفظة القروض، لتصعد إلى 9 مليارات جنيه مقابل 5.250 مليار نهاية 2014 تبعًا لأرقام غير مدققة وجار مراجعتها حاليًا.

وأضاف أن محفظة الشركات الكبرى والقروض المشتركة القائمة تبلغ 3.7 مليار جنيه، لافتًا إلى أن نسبة التعثر تقل عن %1 فى قطاع الشركات، و%1.2 فى قطاع التجزئة المصرفية.

وعلى صعيد الودائع، قال إن مصرفه يخطط لزيادة الأوعية الادخارية بنسب تتراوح بين 5 و%8 خلال العام الحالى، لتتجاوز نحو 15 مليار جنيه، مشيرًا إلى أن جميع هذه الأرقام تحت التدقيق من مراقبى الحسابات، ومن المنتظر مناقشة الميزانية فى اجتماع مجلس الإدارة فى 25 فبراير المقبل.

ولفت إلى نمو صافى أرباح البنك نحو   15 و%20 العام الماضى، لتقترب من نصف مليار جنيه وذلك بدعم من 3 عوامل هى: الاهتمام بالعملاء وتقديم أحدث الخدمات، وترشيد التكاليف لترتفع فقط بنحو %5 رغم الاستثمار فى الموارد البشرية والتكنولوجية، والعامل الثالث يتمثل فى كفاءة إدارة المخاطر التى انعكست على تراجع عبء الاضمحلال.

وأكد أن احتجاز أرباح 2014 يرجع لقرار الجمعية العمومية للبنك التى تجتمع مارس المقبل.

وعن سياسة الانتشار الجغرافى للفروع، قال إنه من المخطط افتتاح فرعين جديدين خلال 2015، مع إعادة هيكلة وتجديد بعض الفروع ليصل عددها إلى 58 فرعًا، مشيرًا إلى إمكانية تدشين فروع صغيرة خلال العام الحالى، وفقًا لما تتوصل إليه الدراسة التى تجريها الإدارة حاليًا.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »