بورصة وشركات

محللون : نشاط أسهم المضاربات يُفسر انتعاشة “السبعيني”(جراف)

صعد 46% بالربع الثاني وتوصيات للمستثمرين بالحذر

شارك الخبر مع أصدقائك

تسارعت وتيرة تحركات مؤشر الأسهم الصغيرة بالبورصة المصرية “EGX70 EWI” ليشهد ارتفاعا بنحو 46% بالربع الثاني من العام الحالي ليصل إلى 1451 نقطة، ما أرجعه محللون إلى هدوء تحركات المؤسسات، ونشاط  تعاملات الأفراد في أسهم المبادلات، والمضاربات، وزيادات رؤوس الأموال.

وخلال هذه الفترة كانت الغلبة للأفراد المصريين في التعاملات بالبورصة على نظرائهم من الأجانب والعرب حيث سيطروا على التعاملات بسوق خارج المقصورة بـ 97.1% من إجمالي تعاملاتها، فيما كان نصيب الأجانب والعرب 2.9%.

وفي المقابل تقاسموا تعاملات السندات مع الأجانب بنسبة 57.5% إلى 42.5% للأجانب على الترتيب، وهيمنوا على تعاملات الأسهم المقيدة بـ 93.6% فيما كان نصيب العرب والأجانب النسبة المتبقية.

نسبة كبيرة من أسهم المؤشر مضاربات

وقال إبراهيم النمر، رئيس قسم التحليل الفني بشركة النعيم لتداول الأوراق المالية إن نسبة كبيرة من أسهم المؤشر السبعيني تتميز بأنها أسهم مضاربات وهي شهدت ارتفاعات كبيرة الفترة الماضية ما دعمها لتعويض خسائرها وتجاوز المستويات المرتفعة التي كانت عليها قبل فيروس كورونا في فبراير الماضي، عندما كان المؤشر عند مستويات 1285.

اقرأ أيضا  توقعات بمواصلة مؤشر الأفراد بالبورصة المصرية الصعود خلال الأسبوع الحالي

وتابع :” الأسهم التي تشكل المؤشر صاعدة، وبعد تغيير نظام حسابه إلى متساوي الأوزان أصبحت كافة أسهمه لها نفس الوزن النسبي وبالتالي فإن صعود 50% من أسهمه سيدعمه والحقيقة أن أكثر من هذه النسبة كانت صاعدة، وهو ما دفع المؤشر للصعود خلال الفترة الأخيرة”.

وأشار النمر إلى أن المستهدف القادم للمؤشر سيكون عند مستويات 1500 نقطة، على المدى القصير.

توصيات للمستثمرين بالحذر

ومن جانبه قال عامر عبدالقادر رئيس قطاع السمسرة للتطوير بشركة بايونيرز لتداول الأوراق المالية إن الداعم الأساسي للمؤشر السبعيني هو نشاط المضاربات، والأخبار الإيجابية التي صدرت بشأن الشركات المُدرجة على المؤشر، ما جذب سيولة مالية لأسهم المؤشر.

اقرأ أيضا  "النصر للحاصلات" للبورصة: مشترى أرض سوهاج طلب مهلة لسداد المقدم

ولفت إلى أن مؤشرات الشمس للإسكان في الربع الأول والتي أظهرت نموا نسبته 37% في صافي أرباحها لتسجل 49.4 شركة مليون جنيه، مقارنة مع 36.1 مليون جنيه للفترة المناظرة.

وأيضا إلى الحكم الصادر لصالح شركة بورتو جروب بتعويض قيمته 39.9 مليون دولار إضافة إلى 5% مصروفات فوائد اعتبارا من 11 أكتوبر 2014، وحتى تاريخ السداد الفعلي.

وتوقع عبدالقادر أن يبدأ المؤشر رحلة تصحيحية مرة أخرى، بعد تجاوز مستويات الـ 1400 موصيا المستثمرين بالحذر من أسهم المضاربات.

هدوء بتعاملات المؤسسات وحركة بالأفراد

ومن جانبه، قال محمد كمال الرئيس التنفيذي لشركة رواد لتداول الأوراق المالية إن الداعم الأساسي لارتفاعات المؤشر هدوء تعاملات المؤسسات ونشاط  تعاملات المستثمرين الأفراد.

اقرأ أيضا  مصرف بحرينى يحصل على موافقة «الرقابة المالية» للاستحواذ على البنك الأهلى المتحد-مصر

ويؤكد كمال أن تعاملات الأفراد نشطت بشكل كبير الفترة الأخيرة في أسهم المضاربات والمبادلات وزيادات رؤوس الأموال.

يشار إلى أن البورصة المصرية أطلقت مؤشر “EGX70 EWI” متساوي الأوزان الذي يقيس أداء أفضل 70 شركة مُدرجة من حيث قيمة السيولة والنشاط، بدلا من  ” EGX70″ .

وتحصل كل شركة مُدرجة بمؤشر “EGX 70 EWI” على نفس الوزن النسبي؛ وهو حوالي 1,43% في أول أيام المراجعة الدورية، مقارنة مع السابق والذي كان يسيطر على الوزن النسبي له 3 أسهم فقط.

وكان رئيس البورصة المصرية محمد فريد قال في بيان آنذاك إنه من شأن المؤشر الجديد أن يساعد في تعزيز فرص نمو وتطور صناعة صناديق الاستثمار عبر تنويع الخيارات الاستثمارية أمامهم وتمكينهم من دقة قياس أداء محافظهم التي تستهدف المؤشر.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »