سيـــاســة

محلب يشهد توقيع مذكرة تفاهم بين الصحة وتحيا مصر

محلب يشهد توقيع مذكرة تفاهم بين الصحة وتحيا مصر

شارك الخبر مع أصدقائك

المال -خاص:

شهد المهندس إبراهيم محلب، رئيس مجلس الوزراء، توقيع مذكرة تفاهم بين وزارة الصحة، وصندوق “تحيا مصر”، بشأن التعاون لدعم البرنامج القومي لمكافحة الالتهاب الكبـدى الفيروسىC  في مصر، حيث وقع كل من وزير الصحة، ووزير الاستثمار بصفته رئيس اللجنة التنفيذية لصندوق ” تحيا مصر”.
وتأتى مذكرة التفاهم فى إطار إيمان وزارة الصحة وصندوق “تحيا مصر” بأهمية الارتقاء بمستوى الخدمة الصحية المُقدمة للمواطنين واضطلاعاً بدورهما في الحفاظ على صحة المواطن واستمراراً للجهود المبذولة فى البحث عن أفضل العلاجات لمرض الالتهاب الكبدي الفيروسي سي.
وحيث تم إنشاء صندوق “تحيا مصر” لدعم تنفيذ المشاريع القومية المختلفة التي من شأنها المساهمة في حل المشاكل المجتمعية في مجالات الصحة والفقر والتعليم فقد قام صندوق تحيا مصر بتعيين إحدى الشركات كمُمثل له في كل ما يخص تنفيذ بنود هذه الاتفاقية.
وانطلاقًا من توجيهات رئيس الجمهورية تقرر أن يقوم صندوق “تحيا مصر” بدعم وزارة الصحة واللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية في تنفيذ البرنامج القومي لمكافحة الالتهاب الكبدي الفيروسي C.
وصرح السفير حسام القاويش، المتحدث الرسمى بإسم مجلس الوزراء بأن هذا البرنامج سوف يوفر الأسس والبنية التحتية والنظم على نطاقٍ واسع في جميع أنحاء البلاد لعلاج المرضي المصابين بفيروس سي وتقديم التعليم والتوعية اللازمة للمواطنين بشكلٍ عام لتجنب حدوث المرض مستقبلاً.
وأضاف: سوف يتكامل البرنامج ليستفيد من الخبرات التراكمية التي قامت بإنجازها وزارة الصحة ممثلة في اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية.
والهدف المباشر لهذا البرنامج هو الوصول إلى النسب العالمية للإصابة بفيروسC، وأن تكون مصر نموذجًا يُحتذى به لعلاج فيروس سي في العالم.
وقال:سوف يقوم صندوق “تحيا مصر” بإنشاء وحدتين كائنتين بمحافظتي الأقصروبورسعيد، ومن المتوقع أن يعالج بكلٍ وحدة من الوحدتين ما يقرب من خمسة آلاف مريض، وفي وقت لاحق سوف يقوم بإنشاء الوحدات تباعاً في باقي المحافظات الأخرى بالتنسيق مع وزارة الصحة واللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية وذلك طبقًا للاحتياجات.
كما أنه سيتم من خلال البرنامج دعم وحدات التوعية والعلاج من فيروس سي في كافة أنحاء البلاد، على أن تقوم هذه الوحدات بتوعية وفحص وإرشاد المرضى بالتعاون مع وزارة الصحة واللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية.
وبناءً عليه فإن وزارة الصحة واللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية وصندوق تحيا مصر سوف يتعاونون في دعم وتنفيذ الأنشطة الخاصة بتشغيل هذه الوحدات، وهذا التعاون سيكون من خلال اجتماعات دورية بين ممثلين عن وزارة الصحة واللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية وصندوق تحيا مصر لتبادل الأفكار، وتوفير أحدث البروتوكولات المتعلقة بالقضاء على هذا المرض.
 وأوضح السفير حسام القاويش: تنص مذكرة التفاهم على التزام وزارة الصحة بتسهيل وتوفير الأدوية  المتاحة للجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية من خلال البروتوكول العلاجي القومى، وذلك طبقاً للأسعار والشروط المتفق عليها مع وزارة الصحة، وتوفير الموارد البشرية (من استشاريين واخصائيين وتمريض) اللازمة لتشغيل الوحدات المنشأة بناءً على احتياجات المتطلبات الوظيفية المقدمة من صندوق “تحيا مصر”،وكذا تقديم المعلومات الخاصة ببروتوكولات العلاج المُتبعة في الوحدات الخاصة باللجنة القومية لمكافحة الفيروسات وتدريب الكوادر العاملة بالوحدات على تلك البروتوكولات، والتكامل بين نظم المعلومات الخاصة بالوحدات التي سوف يقوم بإنشائها صندوق “تحيا مصر” وأنظمة تكنولوجيا المعلومات التابعة لوزارة الصحة، مع اقتراح الوحدات العلاجية بالمحافظات المختلفة التى سيقوم صندوق تحيا مصر بتطويرها وتجهيزها وفقاً لنصوص هذه المذكرة .
كما نصت مذكرة التفاهم على بعض الالتزامات التى توقع على صندوق “تحيا مصر”، وهى أن يقوم الصندوق بتوفير الموارد المالية اللازمة لشراء الأدوية والمستلزمات الطبية، وكذا اللازمة لاستجلاب الكوادر الطبية اللازمة لتشغيل المراكز، وتمويل كافة برامج التدريب لموظفي وزارة الصحة للعمل داخل هذه الوحدات، وذلك على أعلى مستوى، وذلك طبقًا لاحتياجات الوحدات التي ينشئها صندوق “تحيا مصر”.
كما سيقوم صندوق “تحيا مصر” بتسجيل كافة البيانات الخاصة بالمرضى الذين سيتم علاجهم بواسطة الصندوق على شبكة المعلومات الخاصة بالبرنامج القومى لعلاج فيروس C، وكذا التعاون مع وزارة الصحة فى تنظيم حملات التوعية من المرض.

شارك الخبر مع أصدقائك