بنـــوك

محكمة القاهرة الاقتصادية تحدد جلسة 6 يوليو لبيع صن سيتي مول لصالح بنك الإسكندرية

حدد تقييما جديدا بقيمة 4.35 مليار جنيه

شارك الخبر مع أصدقائك

حددت محكمة القاهرة الاقتصادية في الجلسة التي انعقدت مايو الماضي، جلسة 6 يوليو المقبل لإعادة بيع صن سيتي مول المطار بالمزاد العلني.

قالت مصادر قضائية، إن قاضي التنفيذ بمحكمة القاهرة الاقتصادية اعتمد قائمة شروط البيع سعر المول بقيمة 4.350 مليار جنيه، وهو أعلى من السعر المحدد في وقت سابق، مرجعًا زيادة التقييم إلى احتساب قيمة الآلات والمعدات التي يحتويها المركز التجاري.

في سياق متصل، حصل رجل الأعمال حسين السفراكي، رئيس شركة  إدارة شركة إتش إن إس جروب مالكة المركز التجاري، على حكم ابتدائي من إحدى الدوائر بالمحكمة بإلغاء الحجز.

وأكدت المصادر في تصريحات لـ”المال” أن الحكم الابتدائي غير ملزم أو مؤثر على جلسة البيع المقرر عقدها 6 يوليو المقبل، وأنه من المرجح أن يقوم بنك الإسكندرية سيطعن على الحكم خلال الأيام المقبلة.

يشار إلى أن تبعية «صن سيتى مول المطار» انتقلت بقرار قضائى لبنك الإسكندرية نتيجة مديونية غير مسددة على الشركة المالكة «إتش إن إس جروب»، وقضت المحكمة ببيع المول فى مزاد علنى لتسوية المديونيات المستحقة على الشركة، إلا أن ارتفاع ثمن المول حال دون إتمام البيع.

ومن المقرر بيع كامل أراضى المول المقام على مساحة 27.904 ألف متر مربع، ويتكون من 9 طوابق وتضم عددا من المحال الكبرى والعلامات التجارية مثل «كارفور»، بجانب قاعات سينما وجراجات، وأجرى أكثر من مزاد خلال العام الماضى دون تقدم مستثمرين للشراء وهو ما دفع المحكمة إلى ندب خبراء جدد للتقييم.

وتبلغ المديونية المستحقة على الشركة نحو مليار جنيه منذ عام 2014 ، لكنها تفاقمت بسبب عدم السداد وتراكم الفوائد، وفى حالة نجاح البيع سيحصل البنك على قيمة مديونيته، ويتم تسديد مستحقات مصلحة الضرائب وتؤول القيمة المتبقية لمالك المركز التجارى.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »