سيـــاســة

محاكمة فرنسيين بتهمة قتل اسرائيلية عام 2011

أ ف ب

أفاد مصدر قضائي اليوم الثلاثاء ان 2 فرنسيين متهمين بالقتل الخطأ لاسرائيلية في الـ25 من العمر عام 2011 في تل ابيب، بسيارة رباعية الدفع ، سيحالان في نوفمبر على القضاء الفرنسي.

شارك الخبر مع أصدقائك

أ ف ب

أفاد مصدر قضائي اليوم الثلاثاء ان 2 فرنسيين متهمين بالقتل الخطأ لاسرائيلية في الـ25 من العمر عام 2011 في تل ابيب، بسيارة رباعية الدفع ، سيحالان في نوفمبر على القضاء الفرنسي.

واثار الحادث ضجة في اسرائيل خصوصاً بعد ان هرب الفرنسيان اريك روبيك وكلود خياط الى فرنسا إثر وقوعه. وحدد موعد جلسة امام محكمة في باريس في 27 نوفمبر.

وروبيك الذي اعترف بأنه كان يقود السيارة لدى وقوع الحادث في 16 سبتمبر 2011 متهم بالقتل غير العمد، الذي يعاقب القانون عليه بالسجن 10 سنوات وغرامة قدرها 150 الف يورو، لعدم توقفه عند اشارة حمراء وفراره ولعدم مساعدة شخص في خطر. وعقوبة هذه الجريمة هي السجن خمس سنوات وغرامة 75 الف يورو.

واضاف المصدر ان الفرنسي الثاني كلود خياط الذي كان جالساً الى جانب السائق فهو متهم بعدم مساعدة شخص في خطر.

وبعد مقتل الاسرائيلية لي زيتوني تعالت اصوات في اسرائيل للمطالبة بتسليم روبيك وخياط لكن فرنسا لا تسلم رعاياها خارج الاتحاد الاوروبي.

وفي ديسمبر 2011 كتبت كارلا بروني زوجة الرئيس السابق نيكولا ساركوزي رسالة الى اسرة الاسرائيلية اكدت فيها ان فرنسا تبذل قصارى الجهود لاحقاق العدالة.

ولم يفتح تحقيق قضائي في فرنسا الا في يوليو 2012 ووجهت التهمة الى الرجلين في سبتمبر 2013.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »