استثمار

محافظ جنوب سيناء يطالب اليابان بالدعم في مجال “الاستشعار عن بعد”

 دعاء محمود

بدأت صباح اليوم فعاليات المؤتمر العربي الثاني للحد من مخاطر الكوارث والذي تستضيفه مدينة شرم الشيخ في الفترة من 14 إلى 16 سبتمبر والمقام تحت رعاية المهندس إبراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء بالتعاون مع مركز معلومات مجلس الوزراء وجامعة الدول العربية ،مكتب الأمم المتحده ،للحد من اخطار الكوارث.

شارك الخبر مع أصدقائك

 دعاء محمود

بدأت صباح اليوم فعاليات المؤتمر العربي الثاني للحد من مخاطر الكوارث والذي تستضيفه مدينة شرم الشيخ في الفترة من 14 إلى 16 سبتمبر والمقام تحت رعاية المهندس إبراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء بالتعاون مع مركز معلومات مجلس الوزراء وجامعة الدول العربية ،مكتب الأمم المتحده ،للحد من اخطار الكوارث.

وقالت ليلي اسكندر وزير التطوير الحضري والعشوائيات، ان الكوارث الطبيعية تعوق خطط التنمية بالوطن العربي، معربة عن أملها في الحد من أخطار الكوارث .

ومن ناحيته قال خالد فودة محافظ جنوب سيناء، ان للمؤتمر اهمية خاصة حيث تتعرض المحافظة كل عام لمخاطر السيول المدمرة واخرها سيل مدينة طابا الذي كان على اثره تدمير طرق ومنشآت بمبلغ 850 مليون جنيه.

ولفت إلي أهمية وجود تعاون بين الدول وبعضها في مجال المعونات ، فضلاً عن تقديم دعم من قبل الجانب الياباني في مجال تكنولوجيا الإستشعار عن بعد .

 واكد وزير الدولة لشئون الخارجية الياباني،  ان اليايان لديها خبرة كبيرة في مجال الحد من اخطار الكوارث وفي نهاية التعاون خلال شهر مارس 2015 ستكون هناك معايير واسس معينة وتوصيات للحد من اخطار الكوارث .

كما اشارت مارجريتا فالشتروم مساعد امين عام الأمم المتحدة للحد من اخطار الكوارث، الى ان هناك برامج كثيرة وتكنولوجيا حديثة في مجال الحد من اخطار الكوارث ،لافتةً إلي ان عدم وضع الكوارث في خطط الدول يدمر مشروعات التنمية بها.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »